لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

آمال دورتموند في اللقب تتلقى ضربة قوية بهزيمة مفاجئة أمام شالكه

آمال دورتموند في اللقب تتلقى ضربة قوية بهزيمة مفاجئة أمام شالكه
لاعبون من شالكه يحتفلون بفوزهم على بروسيا دورتموند في دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم يوم السبت. تصوير: فولفجانج راتاي - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

برلين (رويترز) - تلقى بروسيا دورتموند ضربة قوية في صراع المنافسة على لقب دوري الدرجة الأولى الألماني لكرة القدم بعدما سقط بهزيمة مفاجئة 4-2 أمام ضيفه المتعثر شالكه في قمة وادي الرور يوم السبت ليظل متأخرا بنقطة واحدة عن بايرن ميونيخ المتصدر.

ويملك دورتموند، الذي أنهى المباراة بتسعة لاعبين، 69 نقطة قبل ثلاث مباريات من النهاية فيما لدى بايرن 70 نقطة قبل مواجهة نورمبرج المتعثر يوم الأحد.

ويستطيع الفريق البافاري الابتعاد بفارق أربع نقاط في الصدارة لو انتصر يوم الأحد لتتوقف آمال دورتموند على تعثر منافسه البافاري مرتين في آخر ثلاث جولات.

واقترب شالكه من ضمان البقاء بعدما رفع رصيده إلى 30 نقطة في المركز 15 متقدما بتسع نقاط على شتوتجارت صاحب المركز المؤهل لملحق البقاء والذي يستضيف بروسيا مونشنجلادباخ في وقت لاحق من يوم السبت.

وبدأت الأمور بشكل مثالي لدورتموند عندما افتتح ماريو جوتسه التسجيل بضربة رأس بعد تمريرة رائعة من جيدون سانتشو في الدقيقة 14.

لكن شالكه حصل على ركلة جزاء بعد مراجعة حكم الفيديو المساعد بداعي وجود لمسة يد ضد يوليان فايجل بعد تسديدة بريل إمبولو من مدى قريب ونفذها دانييل كاليجيوري بنجاح.

وقال لوسيان فافر مدرب دورتموند "بدأنا بشكل جيد وافتتحنا التسجيل. لكن ركلة جزاء شالكه كانت سخيفة".

وأضاف "ما حدث كان سخيفا. من اخترع هذا القانون لا يفقه أي شيء. يريدون منع اللاعبين من استخدام أيديهم. كيف يمكن أن يحدث هذا؟ هم بحاجة للاتزان في حركاتهم. هل يجب قطع أيديهم؟ هذا عار. هذه أكبر فضيحة في سنوات".

وأجاب فافر عند سؤاله هل حسم ذلك اللقب لصالح بايرن "نعم بالتأكيد".

وهز ساليف ساني الشباك بضربة رأس قوية في الدقيقة 28 ليتقدم شالكه الذي ظهر بصورة مختلفة تماما عن الفريق المتعثر الذي يكافح للهروب من الهبوط.

* شالكه الملتزم

ومع التزامه الدفاعي والانتظار للانطلاق في هجمات مرتدة نجح شالكه في إبطال مفعول هجمات دورتموند الذي استحوذ على الكرة بنسبة 75 في المئة في الشوط الأول لكنه افتقر للتمريرة الأخيرة.

وقال هوب ستيفنز مدرب شالكه "عندما تلعب في هذا الملعب يجب عليك الاستمتاع به.

"لاعبو فريقي التزموا بالخطة التي وضعناها. بالنسبة لركلة الجزاء لا أعلم هل كانت صحيحة أم لا لكن اليوم كنا محظوظين".

وزادت الأمور سوءا لصاحب الأرض بطرد القائد ماركو رويس عند مرور ساعة من اللعب بعد تدخل عنيف ضد سوات سيردار.

وسدد كاليجيوري الركلة الحرة في الزاوية العليا لمرمى دورتموند الذي طرد لاعبه ماريوس فولف بعد تدخل على سيردار في الدقيقة 65.

وقدم دورتموند كل ما لديه وقلص أكسل فيتسل الفارق قبل خمس دقائق من النهاية لكن بريل إمبولو حسم المواجهة بالهدف الرابع بعد ذلك بدقيقة واحدة ليخطف شالكه فوزا في قمة للذكرى بعد موسم مخيب لوصيف البطل في الموسم الماضي.

وضمن رازن بال شبورت لايبزيج إنهاء الموسم في المربع الذهبي والعودة إلى دوري أبطال أوروبا بتغلبه 2-1 على فرايبورج ليظل في المركز الثالث برصيد 64 نقطة متقدما بعشر نقاط على أينتراخت فرانكفورت الرابع الذي اكتفى بالتعادل بدون أهداف مع هيرتا برلين.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة