المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جماعة هندية متشددة متحالفة مع رئيس الوزراء تطالب بحظر النقاب

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جماعة هندية متشددة متحالفة مع رئيس الوزراء تطالب بحظر النقاب
رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي في فاراناسي بالهند يوم 26 أبريل نيسان 2019. تصوير: عدنان العبيدي - رويترز   -   حقوق النشر  (Reuters)

نيودلهي (رويترز) – دعت جماعة هندوسية قومية متحالفة مع رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي يوم الأربعاء لحظر ارتداء النقاب بعد أن حظرته سريلانكا في أعقاب هجمات نفذها إسلاميون متشددون بها.

وفرضت سريلانكا الحظر يوم الاثنين لمساعدة قوات الأمن في التعرف على الأشخاص بموجب قانون طوارئ بدأ العمل به بعد الهجمات التي وقعت يوم عيد القيامة على كنائس وفنادق وأسفرت عن مقتل أكثر من 250 شخصا.

وكتبت جماعة شيو سينا ومقرها مومباي في افتتاحية صحيفة سامانا يقول “نحن نرحب بهذا القرار ونطالب رئيس الوزراء ناريندرا مودي باتباع خطى سريلانكا وحظر البرقع والنقاب في الهند”.

وقالت الجماعة الهندوسية المتشددة إن غطاء الوجه لا علاقة له بالإسلام وإن مسلمات الهند اللائي يرتدينه يتبعن تقاليد العالم العربي حيث ترتديه النساء لحمايتهن من الشمس.

ورفضت وزارة الشؤون الداخلية التعليق.

وقال بعض زعماء المسلمين إن حظر النقاب سيمثل اعتداء على الحريات المدنية وإن الطلب طرح الآن بغرض تأجيج الخلافات قبيل التصويت في انتخابات عامة في الهند التي تقطنها أغلبية من الهندوس.

ويمثل المسلمون نحو 14 بالمئة من سكان الهند البالغ عددهم 1.3 مليار نسمة.

(رويترز)