لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

اعتقال قبطان السفينة السياحية التي صدمت باخرة في الدانوب بالمجر

اعتقال قبطان السفينة السياحية التي صدمت باخرة في الدانوب بالمجر
غواص كوري جنوبي ينزل إلى موقع غرق باخرة في نهر الدانوب بالمجر يوم الجمعة. تصوير: أنطونيو برونتش - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

بودابست (رويترز) – أمرت محكمة مجرية يوم السبت باعتقال قبطان سفينة سياحية اصطدمت بباخرة فانقلبت في نهر الدانوب، مما أدى لغرق سياح كوريين جنوبيين كانوا على متنها، لكنها تركت الباب مفتوحا أمام الإفراج عنه بكفالة.

ومنع فيضان مياه النهر محاولات لبلوغ الباخرة الغارقة يوم السبت، بعد ثلاثة أيام من حادث غرقها في العاصمة المجرية الذي يعتقد أنه أودى بحياة 28 شخصا كلهم تقريبا من كوريا الجنوبية.

واعتقلت الشرطة المجرية القبطان الأوكراني يوم الخميس. وينفي القبطان انتهاك أي قواعد أو ارتكاب جرم.

ولم توجه اتهامات رسمية للقبطان الذي يبلغ من العمر 64 عاما وذكرت الشرطة المجرية أن اسمه سي. يوري وأنه من أوديسا، لكن قرار اعتقاله الذي اتخذته محكمة بلدية في بودابست يعني في الواقع أنه لن يتمكن من مغادرة المدينة لحين النظر في القضية.

وقال نائب المتحدث باسم الادعاء فيرينس راب لرويترز إن المحكمة أمرت باحتجازه شهرا مع إمكانية الإفراج عنه بكفالة قدرها 15 مليون فورنت (50 ألف دولار).

ولم يتضح بعد سبب الحادث الذي وقع عندما صدمت السفينة السياحية، التي يبلغ طولها 135 مترا، الباخرة الأصغر حجما وأغرقتها مساء الأربعاء.

وقالت الهيئة الوطنية للمياه في بيان إن من المتوقع أن يصل منسوب المياه إلى ذروته في وقت لاحق يوم السبت وأن عمق النهر، الذي يقترب حاليا من ستة أمتار، سيصبح نحو أربعة أمتار بحلول منتصف الأسبوع.

ومن شأن ذلك أن يجعل الحطام قريبا جدا من السطح، حسبما يظهر التصوير بالسونار، مما سيسهل عملية البحث عن الجثث والتجهيز لانتشالها من قاع النهر، وهو ما لم يتمكن الغواصون من فعله في الظروف القاسية الحالية.

وقال راب إن الادعاء عارض خيار الكفالة لذا سيبقى القبطان خلف القضبان حتى تصدر المحكمة حكما بشأن الطعن خلال الأسابيع المقبلة.

ويقول محامو القبطان إنه لا توجد أدلة كافية لاحتجازه.

وذكر أحد المحامين ويدعى جابور إيلو أن القبطان “لم يرتكب أي خطأ ملاحي”.

وقال متحدث باسم شركة فايكنج كروزيز المالكة للسفينة الأكبر وتتخذ من سويسرا مقرا لها، في بيان إنها تدعم وتتعاون في التحقيقات المتعلقة بالحادث.

(الدولار = 290.7200 فورنت)

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة