لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

الملكة إليزابيث تقيم مأدبة رسمية على شرف الرئيس الأمريكي

الملكة إليزابيث تقيم مأدبة رسمية على شرف الرئيس الأمريكي
الملكة إليزابيث والرئيس ترامب وزوجته ميلانيا في قصر بكنجهام في لندن يوم الاثنين. تصوير: كارلوس باريا - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

من أليستير سماوت

لندن (رويترز) – تقيم الملكة إليزابيث مأدبة رسمية للرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال زيارة الدولة التي يقوم بها إلى بريطانيا حاليا وتشمل وليمة من أربعة أصناف، تقدم في أكثر من ألفي قطعة من أدوات المائدة المصنوعة من الفضة، فضلا عن نخب مع الملكة.

وهذه هي المرة الأولى التي يحضر فيها ترامب وزوجته ميلانيا مأدبة ملكية بريطانية، لكن الملكة معتادة على مثل هذه المناسبات، فهذه هي المرة رقم 113 التي تستضيف فيها الملكة زيارة دولة.

وتقدم الحكومة دعوات زيارة الدولة لكن الملكة تقوم بدور المضيف.

وبعد استقباله في قصر بكنجهام وإطلاق المدافع واستعراض حرس الشرف، يحضر ترامب غداء خاصا مع الملكة ثم يتناول الشاي مع ابنها الأمير تشارلز قبل مأدبة العشاء الملكية في المساء.

وستلقي الملكة كلمة وتقدم نخبا ومن المتوقع من ترامب كذلك أن يدلي ببعض الكلمات قبل المأدبة.

ثم يبدأ العشاء، الذي عادة ما يضم طبقا من الأسماك وآخر من اللحوم ونوعا من الحلويات قبل أن يختتم بالفاكهة.

وتقدم الوجبة في طقم أدوات مائدة من الفضة يحمل اسم “جراند سيرفيس” كان أول من استخدمه جورج الرابع عندما كان أمير ويلز في عام 1806. ويضم الطقم أكثر من أربعة آلاف قطعة للعشاء منها أطباق تقديم العشاء و107 شمعدانات.

ويقول قصر بكنجهام إن الترتيب النهائي للمأدبة في زيارة دولة يبدأ قبل خمسة أيام من وصول الضيف وينبغي أن تفحص الملكة كل تفاصيل الوجبة وتوافق عليها.

وبذلك يكون ترامب الرئيس الأمريكي الثالث الذي تستضيفه الملكة إليزابيث في زيارة دولة بعد باراك أوباما وجورج دبليو بوش. وقد اجتمعت مع 13 رئيسا أمريكيا منذ أن أصبحت ملكة باستثناء ليندون جونسون.

وخالف ترامب البروتوكول عندما لم ينحن أمام الملكة عندما التقى بها في 2018 ثم سار أمامها أثناء تفقد حرس الشرف.

ولكن ربما يكون قد تلقى النصح قبل الزيارة ليتجنب إحراجا بسيطا وقع فيه سلفه. فخلال زيارة دولة لأوباما في عام 2011 تحدث الرئيس بعد أن بدأت الفرقة الموسيقية في عزف موسيقى النشيد الوطني.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة