لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

روزبرج‭:‬ فيتل يستحق العقوبة في كندا

روزبرج‭:‬ فيتل يستحق العقوبة في كندا
السائق الألماني المعتزل نيكو روزبرج - صورة من أرشيف رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
حجم النص Aa Aa

(رويترز) – قال الألماني المعتزل نيكو روزبرج بطل العالم 2016 يوم الاثنين إن مواطنه سيباستيان فيتل سائق فيراري يستحق العقوبة التي فرضت عليه وكلفته خسارة التتويج في سباق جائزة كندا الكبرى ضمن بطولة فورمولا 1 للسيارات يوم الأحد.

ودافع روزبرج، الذي فاز باللقب مع مرسيدس، عن مشرفي السباق بعد عاصفة من الانتقادات من جانب جمهور وسائقين سابقين.

ووجه روزبرج أيضا انتقادات إلى فيتل سائق فيراري وبطل فورمولا 1 أربع مرات لارتكابه الخطأ الذي أدى إلى عقوبته بإضافة خمس ثوان إلى زمنه (بسبب عودة غير آمنة على الحلبة بعد الخروج عن المسار) ثم اللجوء للشكوى بعد ذلك.

وقال عبر قناته على يوتيوب “كان فيتل يصرخ ‭‭‭‘‬‬‬فقدت السيطرة. أين تريد مني الذهاب … كنت أواجه صعوبة في السيطرة على السيارة لم أستطع رؤية لويس (هاميلتون)‭‭‭‘‬‬‬

‭‭‭‬‬“هذا أمر رائع لكن لويس كان موجودا بالفعل والقاعدة تنص على أن العودة إلى المسار يجب أن تكون آمنة”.

وأضاف روزبرج “من الواضح للغاية أن العودة كانت غير آمنة لسوء الحظ. هناك قاعدة تحكم الأمر … العقوبة مستحقة تماما في هذه المسألة. إنها عقوبة مستحقة تماما”.

وانطلق فيتل من مركز الصدارة وعبر خط النهاية في المركز الأول لكنه عوقب بإضافة خمس ثوان إلى زمنه. أما هاميلتون، زميل روزبرج السابق في مرسيدس، فعبر خط النهاية في المركز الثاني لكنه فاز بالسباق بسبب هذه العقوبة.

وقال فيتل إن الانتصار، الذي جاء بعد صراع مثير مع هاميلتون بطل العالم خمس مرات سُرق منه وإن المشرفين كانوا عميانا.

وذكر روزبرج أنه تحدث مع والده كيكي بطل العالم 1982 الذي كان يرى أن العقوبة مستحقة بنسبة 60 في المئة.

وأقر سائق مرسيدس السابق بأن الجمهور يسعى دائما إلى مشاهدة سباقات مثيرة لكن القواعد ضرورية لأن “بعض السائقين يعودون للسباقات مجددا بطريقة مجنونة”.

وأضاف “إذا تركت المسائل بالكامل (للسائقين)… سيكون الأمر خطيرا للغاية”.

ووجه روزبرج انتقادا إلى فيتل بسبب ارتكاب خطأ تحت الضغط ثم أهدر طاقته في الشكوى.

وقال “بدلا من الشكوى حين اتخذ قرارا يعرف جيدا أنه لا يستطيع تغييره بأي حال من الأحوال كان عليه التركيز على القيادة ومحاولة تعويض فارق الثواني الخمس.

“كان ذلك نقطة ضعف. لديه ثقة كبيرة في نفسه ويعتقد دائما أنه على صواب ثم يسعي لإلقاء اللوم على الآخرين ويفقد التركيز في لحظات مهمة ولا يحقق ما هو مطلوب. ما حدث لم يكن هو أفضل ما نريد مشاهدته من فيتل”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة