تنظيم الدولة الإسلامية يعلن المسؤولية عن قتل 20 جنديا نيجيريا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
تنظيم الدولة الإسلامية يعلن المسؤولية عن قتل 20 جنديا نيجيريا

مايدوجوري (نيجيريا) (رويترز) – أعلن تنظيم الدولة الإسلامية في غرب أفريقيا مسؤوليته عن هجوم استهدف قاعدة تابعة للجيش النيجيري في ولاية بورنو بشمال شرق البلاد وقال إنه قتل 20 جنديا.

وقع الهجوم في بلدة كاريتو يوم الأربعاء وأثار تساؤلات بشأن مزاعم الحكومة بأنها توشك على إلحاق الهزيمة بالمتشددين.

وقال التنظيم في بيان نشره موقع (سايت) الإلكتروني الذي يتابع نشاط التنظيمات المتشددة إنه أحرق ثكنات ودمر دبابة.

كانت مصادر أمنية ذكرت في وقت سابق أن القاعدة وهي مقر الكتيبة 158 بالجيش النيجيري وتبعد 130 كيلومترا عن ولاية مايدوجوري تعرضت لاقتحام وقُتل قائدها.

وقالت المصادر إن المهاجمين غادروا كاريتو بعد الهجوم لكنهم لا يزالون في المنطقة.

ولم يرد الجيش النيجيري على طلب التعقيب.

ونفذ تنظيم الدولة الإسلامية في غرب أفريقيا الذي انشق عن جماعة بوكو حرام المتشددة في 2016 عددا من الهجمات في شمال شرق نيجيريا خلال الشهور القليلة الماضية استهدف بعضها قواعد عسكرية.

وتقول الحكومة إن جماعة بوكو حرام وتنظيم الدولة الإسلامية في غرب أفريقيا المنافس لها يلفظان أنفاسهما الأخيرة. لكن الجهود المستمرة للقضاء على المتشددين فشلت وما زال الجيش يتكبد خسائر ثقيلة.

(رويترز)