لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

جوف الواعدة تهزم فينوس بالدور الأول في ويمبلدون للتنس

جوف الواعدة تهزم فينوس بالدور الأول في ويمبلدون للتنس
لاعبة التنس الأمريكية الواعدة كوري جوف خلال مباراتها امام مواطنتها فينوس وليامز ببطولة ويمبلدون للتنس يوم الاثنين. تصوير: توبي ميلفيل - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من بريثا ساركار

لندن (رويترز) – وجدت كوري جوف سببا مقنعا لغيابها عن المدرسة يوم الاثنين بعدما فجرت الفتاة البالغة من العمر 15 عاما واحدة من أكبر المفاجآت في تاريخ بطولة ويمبلدون للتنس بالاطاحة بمواطنتها الأمريكية فينوس وليامز بنتيجة 6-4 و6-4 في الدور الأول.

وتعد وليامز (39 عاما) من أيقونات البطولة المقامة في نادي عموم إنجلترا حيث تشارك هناك منذ عقدين وفازت بلقب الفردي خمس مرات من بينها لقبان قبل حتى أن تولد جوف.

لكن جوف، وهي أصغر لاعبة في عصر الاحتراف تتخطى ثلاث جولات في التصفيات لتتأهل للقرعة الرئيسية للبطولة المقامة على ملاعب عشبية، لم يرهبها الموقف وفارق 24 عاما مع منافستها.

وقدمت عرضا قويا يفوق مستوى عمرها وأجبرت فينوس على الاستسلام.

وقالت جوف التي غالبت الدموع أثناء مغادرتها الملعب رقم واحد “لا يمكنني وصف شعوري الآن. أحاول السيطرة على مشاعري. لم يسبق لي اللعب في ملعب بهذه الضخامة. حاولت أن اقنع نفسي بانه يماثل أي ملعب آخر من حيث الطول والأبعاد لكن ربما تكون المدرجات المحيطة به أكبر حجما لكن الخطوط كما هي. وبعد كل نقطة كنت أشجع نفسي على الاحتفاظ بالهدوء.

وأضافت اللاعبة التي حصلت على بطاقة دعوة لخوض تصفيات ويمبلدون “لم أكن أتخيل أن يتحقق هذا الأمر. لا أصدق نفسي الآن. أنا سعيدة لان مسؤولي ويمبلدون منحوني فرصة المشاركة ولم أكن أتخيل أن أذهب بعيدا”.

وقبل المباراة أبلغت جوف التي تشتهر باسم “كوكو” متابعيها على انستجرام “اكتشف اثنان من المدرسين انني ألعب التنس بعد صعودي إلى القرعة الرئيسية هنا”.

لكن إذا كان معلموها في فلوريدا يحتاجون إلى اثبات ذلك فكل ما عليهم هو مشاهدة التلفزيون لمتابعة المفاجأة المدوية التي حققتها كوكو يوم الاثنين.

وكسرت إرسال وليامز في الشوط الخامس للمجموعة الأولى لتحسمها لصالحها.

وواصلت عرضها القوي في المجموعة الثانية لتفوز في رابع نقطة لحسم المباراة عندما سددت وليامز ضربة أمامية في الشبكة.

وقال جوف عن فينوس مثلها الأعلى “عقب المباراة وجهت اليها الشكر الجزيل وقلت لها لولاكي ما كنت هنا. أبلغتها كم كانت مصدر إلهام لي وانني كنت أرغب دائما في أن أبلغها بهذا الأمر. قابلتها سابقا لكن لم أستطع ابلاغها بهذا الأمر سوى اليوم”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة