لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

الهولندي تونيسن يفوز بالمرحلة الافتتاحية لسباق فرنسا للدراجات

الهولندي تونيسن يفوز بالمرحلة الافتتاحية لسباق فرنسا للدراجات
جانب من المرحلة الافتتاحية لسباق فرنسا للدراجات في بروكسل يوم السبت. تصوير: كريستيان هارتمان - رويترز -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من مارتن هيرمان

بروكسل (رويترز) – تفوق الهولندي مايك تونيسن عقب انطلاقة قوية ومثيرة ليحقق فوزا مفاجئا بالمرحلة الافتتاحية لسباق فرنسا للدراجات يوم السبت عقب حادث تصادم كبير تسبب في فوضى قرب النهاية.

ومع وقوع حادث تورط فيه جرينيت توماس بطل السباق 2018 ما تسبب في حالة من الفوضى قبل 1.7 كيلومتر على نهاية المرحلة التي امتدت لمسافة 194 كيلومترا، انتهز تونيسن متسابق فريق جامبو فيسنا الفرصة ليقتنص الفوز.

وانتهت انطلاقة قوية ومرهقة بتفوق تونيسن على بيتر ساجان من فريق بورا-هانزجروهه وكاليب ايوان من فريق لوتو-سودال وهو ثنائي متخصص في مراحل السرعة ليصبح أول هولندي يرتدي القميص الأصفر خلال 30 عاما.

وسقط توماس مع مجموعة من المتسابقين بينما تماسك ايجان برنال زميله في فريق إينوس، والذي يتقاسم الصدارة، عقب هذا الحادث.

ونظرا لأن السباق حسم في آخر ثلاثة كيلومترات، لم تخسر تلك المجموعة أي زمن بينما خرج توماس، التي تعرقلت استعداداته للسباق بسبب حادث تصادم في سباق سويسرا، من الحادث على ما يرام.

وقال المتسابق البريطاني “أنا على ما يرام. منحت نفسي مساحة كافية وتجنبت حادث تصادم حقا. الشيء المهم أن الحادث لم يتسبب في أي ضرر… تلقت الدراجة الصدمة بينما سقطت أنا على الأرض!”

لكن الأمر لم ينطبق على ياكوب فوجلسانج متسابق استانة، وأحد أكبر مصادر التهديد لتوماس، عقب سقوط عنيف قبل 17 كيلومترا على خط النهاية حيث تسببت النظارة التي يرتديها في قطع في جفنه ما ترك وجهه والدماء تنزف عليه.

وبدا في البداية أن المتسابق الدنمركي البالغ من العمر 34 ربما فقد القدرة على استكمال المرحلة لكن بقية زملائه ساعدوه على النهوض ليشق طريقه ثانية وينهي ضمن المجموعة الرئيسية للسباق قبل أن يتوجه للمنطقة الطبية بعدها.

* انطلاقة جريئة

ولم يكن من المتوقع أن يقاتل تونيسن متسابق فريق جامبو فيسنا من أجل الفوز لكنه استطاع إبعاد ساجان وايوان ليفوز بالمرحلة وبفوارق ضئيلة للغاية عنهما وينال أول قميص أصفر في سباق فرنسا للدراجات في نسخته 106.

وكان فريق جامبو فيسنا يقاتل لوضع متسابقيه المتخصصين في مراحل السرعة في وضع مميز لكي يتفوقوا منذ البداية لكن حادث التصادم الذي وقع أدى لسقوط ديلان خرونفيخين زميل تونيسن وأحد المرشحين للفوز قبل بداية المرحلة.

وقال تونيسن (26 عاما) “لا يمكنني تصديق ذلك. عملنا لأشهر لكي يحقق ديلان الفوز والقميص (الأصفر) لكن كل هذا تبخر لأنه سقط نتيجة حادث تصادم.

“عقب ذلك، اعتقدت أنني في حالة انتعاش وأن الجميع تراجع في الأمتار الأخيرة حتى ساجان قبل أن أتفوق عليه عند خط النهاية.

“كان يوما مثيرا حقا. لم يكن بوسعي أن أتخيل نفسي وأنا أرتدي القميص الأصفر لكن أحدا لن يمكنه انتزاعه مني. يحدوني الأمل في أنه إذا سمع ديلان أنني الفائز، أن ترتسم الابتسامة على وجهه”.

وتجمع الآلاف من الجماهير في وسط مدينة بروكسل مرتدين ملابس صفراء اللون في وقت سابق يوم السبت لحضور أول انطلاقة كبرى لسباق فرنسا تقام في العاصمة البلجيكية منذ 1958.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة