المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

دويتشه بنك يتكبد خسارة ضخمة وسط عملية تغيير كبيرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
دويتشه بنك يتكبد خسارة ضخمة وسط عملية تغيير كبيرة
شعار دويتشه بنك في لندن يوم 8 يوليو تموز 2019. تصوير: سيمون دوسين -رويترز   -   حقوق النشر  (Reuters)

فرانكفورت (رويترز) – أعلن دويتشه بنك تكبده خسائر تفوق المتوقع بلغت 3.15 مليار يورو (3.5 مليار دولار) مما يسلط الضوء على التحديات التي يواجهها الرئيس التنفيذي كريستيان سوينج مع سعيه لإقالة النشاط من عثرته.

كان أكبر بنك في ألمانيا أشار بالفعل إلى أنه سيتكبد خسارة بنحو 2.8 مليار يورو في الربع حين أعلن عن خطة إعادة هيكلة ستشهد خفض 18 ألف وظيفة وتتكلف 7.4 مليار يورو إجمالا.

وتسبب حجم الخسارة، مقارنة مع أرباح بقيمة 401 مليون يورو قبل عام، في نزول أسهم البنك 5.8 بالمئة في فرانكفورت لكنها عوضت بعض الخسائر لاحقا.

وتنبع الخسارة الكبيرة من ارتفاع مخصصات انخفاض قيمة بند الشهرة أكثر من المتوقع حين أعلن البنك عن خطة لإعادة الهيكلة في السابع من يوليو تموز.

وفي الوقت الذي يعيد فيه البنك تشكيل أنشطته، فإنه يتوقع تسجيل خسارة في 2019 مما يعني أنه سيتكبد خسائر لأربع من السنوات الخمس الفائتة. ويستهدف دويتشه العودة إلى الربحية في 2020.

(الدولار = 0.8973 يورو)

(رويترز)