لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

نيكي يصعد بفضل مكاسب التكنولوجيا، والنتائج الضعيفة لم تزعج المستثمرين

نيكي يصعد بفضل مكاسب التكنولوجيا، والنتائج الضعيفة لم تزعج المستثمرين
امرأتان تسيران أمام لوحات إلكترونية تعرض مؤشرات الأسواق الآسيوية في طوكيو يوم 1 يوليو تموز 2019. تصوير: إيسي كاتو - رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

طوكيو (رويترز) – ارتفعت الأسهم اليابانية يوم الثلاثاء بقيادة شركات التكنولوجيا حيث تجاوز المستثمرون نتائج الربع السابق الضعيفة ويراهنون على انتعاش محتمل في المواسم المقبلة.

وزاد المؤشر نيكي القياسي 0.43 بالمئة إلى 21709.31 نقطة، ليغلق قرب أعلى مستوى في شهرين ونصف الشهر الذي لامسه الأسبوع الماضي وكان عند 21823 نقطة.

وقفزت شركة سكرين هولدنجز المصنعة لآلات صناعة الرقائق 3.5 بالمئة على الرغم من أن الشركة خفضت تقديراتها لصافي الأرباح السنوية بنحو 5.6 بالمئة، وعزت ذلك إلى تراجع المبيعات في أنشطتها المرتبطة بالطباعة وارتفاع التكاليف.

كما أقبل المستثمرون على أسهم شركات التكنولوجيا الأخرى التي تضررت جراء المخاوف من تصاعد الخلافات بين الولايات المتحدة والصين بشأن قضايا التجارة والتكنولوجيا.

وقفز سهم فانوك كورب 3.1 بالمئة بعدما تجاوزت أرباحها الفصلية توقعات المحللين، على الرغم من أن الشركة المصنعة للروبوتات خفضت توقعات الأرباح السنوية بسبب الضبابية الناجمة عن الخلافات التجارية.

كما خالف سهم هيتاشي التوقعات وصعد ثلاثة بالمئة على الرغم من إعلان الشركة انخفاض الأرباح التشغيلية الفصلية 16 بالمئة بفعل تدهور سوق الهواتف الذكية والمواد المرتبطة بالسيارات.

وتراجع سهم كاواساكي للصناعات الثقيلة 5.7 بالمئة بعدما أعلنت الشركة المتخصصة في صناعة المعدات الثقيلة والنقل عن أول صافي خسارة فصلية خلال عشرة أعوام للفترة بين أبريل نيسان ويونيو حزيران.

وتراجع الإنتاج الصناعي باليابان بنسبة تفوق التوقعات بلغت 3.6 بالمئة ليصل إلى أدنى مستوى في عام ونصف العام في يونيو حزيران، لكن ذلك لم يهز ثقة المستثمرين أيضا.

وصعد المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.45 بالمئة لينهي الجلسة عند 1575.58 نقطة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة