لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

سول تهدد طوكيو بإلغاء معاهدة أمنية وتدعو إلى "تهدئة" خلاف تجاري

Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من هيونهي شين

بانكوك (رويترز) – قال مسؤول كوري جنوبي كبير يوم السبت إن بلاده تبحث كل الخيارات في الخلاف التجاري الشديد مع اليابان، بما في ذلك إلغاء معاهدة لتبادل المعلومات، لكنها ترغب في فترة تهدئة مع طوكيو.

وتصاعد الخلاف التجاري يوم الجمعة عندما رفعت اليابان اسم كوريا الجنوبية من قائمة للدول المفضلة في التجارة، مما دفع سول إلى التحذير من أنها لن تنهزم مجددا من جارتها، في إشارة لعداء مستمر بينهما منذ عشرات السنين يعود لزمن الحرب.

وقال المسؤول الكوري الجنوبي إن سول قد تفكر في إلغاء معاهدة لتبادل المعلومات العسكرية كإجراء مضاد، وهي فكرة أثيرت خلال اجتماع ثلاثي بين وزراء خارجية كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان يوم الجمعة في بانكوك.

وتسهل اتفاقية الأمن العام للمعلومات العسكرية جمع المعلومات بشكل مشترك بين ثلاث دول تشمل الولايات المتحدة، والمعاهدة ضرورية لكل من كوريا الجنوبية واليابان في التعامل مع تهديدات كوريا الشمالية النووية والصاروخية. ويُجدد الاتفاق تلقائيا كل عام يوم 24 أغسطس آب.

وقال المسؤول للصحفيين على هامش اجتماع أمني إقليمي في بانكوك “تلعب اتفاقية الأمن العام للمعلومات العسكرية دورا مهما جدا في التعاون الأمني الثلاثي”.

وأضاف “أوضحنا أنه من جانبنا، فإننا في موقف يتطلب وضع كل الخيارات على الطاولة”.

وتابع قائلا إن “فترة تهدئة” مع اليابان ضرورية لصياغة حل.

وكانت العلاقات بين البلدين قد بدأت في التدهور أواخر العام الماضي إثر خلاف حول تقديم التعويض لكوريين عملوا بالسخرة في وقت الحرب إبان الاحتلال الياباني.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة