لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

تقارير: روس يتسابقون لشراء اليود بعد حدوث إشعاع عقب انفجار

Euronews logo
حجم النص Aa Aa

من توم بالمفورث وماريا كيسيليوفا

موسكو (رويترز) – قالت وسائل إعلام محلية إن سكان مدينتين في شمال روسيا يخزنون اليود الذي يستخدم في الحد من آثار التعرض للإشعاع بعد حادث غامض في موقع قريب للتجارب العسكرية.

وكشفت وزارة الدفاع الروسية القليل من التفاصيل عن الحادث قائلة إن شخصين قتلا وأصيب ستة آخرون في انفجار ‬‬محرك صاروخي ذي وقود دفع سائل في موقع اختبارات بشمال البلاد.

ورغم أن الوزارة قالت قي بادئ الأمر إن الانفجار لم يتسبب في إطلاق مواد كيماوية ضارة في المجال الجوي وإن مستويات الإشعاع لم تتغير، أعلنت السلطات في مدينة سيفيرودفينسك القريبة عما وصفته زيادة في الإشعاع لفترة وجيزة.

وليس هناك تفسير رسمي لزيادة الإشعاع نتيجة الحادث.

ونقل موقع 29.آر.يو الذي يغطي منطقة أرخانجيلسك عن صيدلية قولها “الجميع يتصلون ويسألون عن اليود طول اليوم”. وأضاف الموقع أن السباق لشراء اليود حدث في مدينتي أرخانجيلسك وسيفيرودفينسك وأن اليود في عدة صيدليات نفد. وسيفيرودفينسك موقع لبناء الغواصات التي تعمل بالطاقة النووية.

وقالت صيدلية أخرى “ما زال لدينا رصيد من اليود… لكن عددا كبيرا حقا من الناس جاءوا طلبا له اليوم”.

ونقلت صحيفة كوميرسانت قول ضابط بحري لم يكشف عن هويته إن من الممكن أن يكون الحادث وقع في موقع للتجارب في البحر وإن انفجار صاروخ يمكن أن يكون تسبب في تسرب وقود سام.

وقالت وسائل إعلام روسية إن انفجار محرك صاروخ يمكن أن يكون حدث في منطقة اختبار أسلحة قرب قرية نويونوكسا في منطقة أرخانجيلسك.

وتقول تلك التقارير إن منطقة قريبة من نويونوكسا تستخدم في اختبارات أسلحة تشمل الصواريخ الباليستية وصواريخ كروز التي تستخدمها البحرية الروسية. وتكهنت بعض التقارير بأن الاختبار ربما كان على صاروخ تزيد سرعته على سرعة الصوت عدة مرات يسمى تسيركون.

ونقلت منظمة السلام الأخضر (جرينبيس) بيانات لوزارة الطوارئ الروسية قالت إنها تظهر أن مستويات الإشعاع زادت 20 مرة عن المستوى العادي في سيفيرودفينسك التي تبعد نحو 30 كيلومترا عن نويونوكسا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة