لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

آخر حاكم بريطاني لهونج كونج: تدخل الصين سيكون كارثة

آخر حاكم بريطاني لهونج كونج: تدخل الصين سيكون كارثة
كريس باتن آخر حاكم بريطاني لهونج كونج في صورة من أرشيف رويترز. -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) – حذر كريس باتن آخر حاكم بريطاني لهونج كونج يوم الثلاثاء من أن تدخل الصين في المدينة سيكون كارثة داعيا الرئيس الصيني شي جين بينغ إلى إدراك الحكمة من وراء محاولة لم الشمل.

وقال باتن إن تهديد الصين باللجوء إلى “طرق أخرى” ما لم تتوقف الاحتجاجات في هونج كونج سيأتي بنتائج عكسية.

وأضاف في تصريح لهيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “ستكون هذه كارثة للصين ولهونج كونج بالطبع… هناك حملة على المعارضة والمعارضين في كل مكان منذ تولى الرئيس شي السلطة. الحزب يسيطر على كل شيء”.

وعادت هونج كونج إلى حكم الصين في 1997 مع ضمان وضع “دولة واحدة ونظامان” للحكم لتحتفظ المدينة بدرجة عالية من الحكم الذاتي واستقلال القضاء والحريات الغير مسموح بها في الصين.

وأدخلت المظاهرات هونج كونج الخاضعة لحكم الصين في أخطر أزمة تشهدها منذ عقود مما شكل أحد أكبر التحديات للرئيس الصيني شي منذ توليه السلطة في 2012.

ويقول المتظاهرون إنهم يحاربون تراجع اتفاق “دولة واحدة ونظامان”.

وقال باتن إنه ينبغي على رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أن يطلب من مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون الذي يزور لندن هذا الأسبوع إقناع واشنطن بالتوافق في الرأي على أن تدخل الصين في هونج كونج سيكون “كارثة”.

وأضاف “أتمنى حتى بعد 10 أسابيع من الأحداث الجارية أن ترى الحكومة والرئيس شي الصواب في إيجاد طريقة للم شمل الناس”.

وقالت كاري لام الرئيسة التنفيذية لهونج كونج يوم الثلاثاء إن تعافي المدينة من الاحتجاجات التي اجتاحت المركز التجاري الآسيوي قد يستغرق وقتا طويلا مع تحملها مسؤولية إعادة بناء اقتصاد هونج كونج “بعد تراجع العنف”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة