لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

متمردون في ميانمار يهاجمون كلية عسكرية ومقتل 15

متمردون في ميانمار يهاجمون كلية عسكرية ومقتل 15
سيارات محترقة أمام مبنى متضرر إثر هجوم مسلح في ميانمار يوم الخميس. صورة لرويترز يحظر إعادة نشرها أو الاحتفاظ بها في أرشيف -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يانجون (رويترز) – قال متحدث عسكري في ميانمار إن متمردين قتلوا 15 شخصا على الأقل يوم الخميس معظمهم من قوات الأمن في هجمات على كلية عسكرية للنخبة وأهداف حكومية أخرى في شمال البلاد.

وأعلن التحالف الشمالي، وهو تكتل لجماعات مسلحة تنشط في المنطقة، مسؤوليته عن الهجوم غير المسبوق على الأكاديمية التكنولوجية للخدمات الدفاعية في بيين لوين غربي ولاية شان حيث يجري تدريب مهندسي الجيش. كما أعلن التحالف مسؤوليته عن هجمات على أربعة أهداف أخرى.

وقال تون تون نيي المتحدث باسم الجيش إن الجنود يقاتلون المتمردين في بلدة ناونج تشاو قرب جسر جوكتيك وهو جسر للسكك الحديدية أقيم إبان الاحتلال البريطاني.

وأضاف أن المتمردين دمروا جسرا آخر في وادي جوكتوين كما أحرقوا مكتب شرطة مكافحة المخدرات في البلدة.

ووردت أنباء عن قتال عند بوابة لتحصيل الرسوم على طريق سريع إلى لاشيو أكبر بلدة في ولاية شان.

وقال المتحدث لرويترز عبر الهاتف “قتلوا سبعة من رجال الجيش في جوكتوين واثنين عند البوابة ورجال شرطة ومدنيين أيضا”.

وأظهرت صور بثتها وسائل إعلام محلية مباني لحقت بها أضرار وسيارات محترقة عليها آثار الرصاص.

وتمثل الهجمات تصعيدا كبيرا في الصراع المستمر منذ عقود بالمنطقة حيث تقاتل جماعات عديدة من أجل الحصول على حكم ذاتي أكبر للأقليات العرقية.

وانتهى اتفاق لوقف إطلاق النار استمر لأشهر في يونيو حزيران وتم تجديده مؤخرا حتى 31 أغسطس آب.

وقال متحدث باسم التحالف الشمالي إن التحالف يرد على تحرك للجيش مؤخرا في المناطق العرقية.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة