لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

سول بصدد إلغاء اتفاق تبادل معلومات المخابرات مع اليابان وسط خلاف بشأن التاريخ

Euronews logo
حجم النص Aa Aa

سول/طوكيو (رويترز) – قالت كوريا الجنوبية يوم الخميس إنها ستلغي اتفاقا لتبادل معلومات المخابرات مع اليابان، مما أغضب طوكيو ودفعها للاحتجاج وعمق خلافا يعود لعقود بشأن التاريخ أثر على التجارة وقلص التعاون الأمني بشأن كوريا الشمالية.

ويظهر قرار سول عدم تمديد اتفاق الأمن العام للمعلومات العسكرية كيف أثر الخلاف التجاري والسياسي بين الجارتين الاسيويتين وحليفتي الولايات المتحدة على بعض أكثر القضايا الأمنية بالمنطقة حساسية. وكان من المقرر تجديد الاتفاق تلقائيا يوم السبت.

ويستهدف الاتفاق تبادل المعلومات بشأن التهديد الذي تشكله كوريا الشمالية وصواريخها وأنشطتها النووية، وهو تهديد أبرزه إطلاق بيونجيانج في الآونة الأخيرة سلسلة من الصواريخ الباليستية القصيرة المدى.

وفي توضيح للقرار، قال كيم يو جيون نائب مدير مجلس الأمن القومي إن اليابان أحدثت “تغييرا كبيرا” في بيئة التعاون الأمني الثنائي برفع كوريا الجنوبية من قائمة الدول التي تحظى بوضع تفضيلي في مجال الصادرات هذا الشهر.

وأضاف في مؤتمر صحفي “قررنا في ظل هذا الوضع أننا لن نؤثر على مصلحتنا الوطنية للحفاظ على اتفاق وقعناه بهدف تبادل معلومات عسكرية حساسة لأمننا”.

وساءت العلاقات بين الدولتين منذ أن أمرت المحكمة العليا في كوريا الجنوبية في أكتوبر تشرين الأول الماضي بعض الشركات اليابانية بتعويض عمالة كورية من زمن الحرب، وهي خطوة أدانتها طوكيو بشدة حيث تقول إن المسألة تمت تسويتها بموجب معاهدة موقعة في عام 1965 لتطبيع العلاقات.

واتسع الخلاف ليشمل التجارة بعدما شددت اليابان القيود على صادرات مواد حيوية لشركات صناعة الرقائق الكورية الجنوبية ثم أسقطت سول من قائمة الدول التي تحظى بوضع تفضيلي فيما يتعلق بالصادرات، مما دفع كوريا الجنوبية لاتخاذ خطوة مماثلة تجاه اليابان.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة