لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

فان أنهولت يمنح بالاس فوزا مفاجئا 2-1 على يونايتد في أولد ترافورد

فان أنهولت يمنح بالاس فوزا مفاجئا 2-1 على يونايتد في أولد ترافورد
باتريك فان أنهولت (إلى اليمين) لاعب كريستال بالاس يحتفل مع زملائه بالفريق بإحراز هدف في مرمى مانشستر يونايتد بالدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم يوم السبت. تصوير: بول تشايلدز - رويترز. (تستخدم الصورة في الأغراض التحريرية فقط) -
حقوق النشر
(Reuters)
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مانشستر (إنجلترا) (رويترز) – منح هدف المدافع باتريك فان أنهولت في الوقت المحتسب بدل الضائع كريستال بالاس فوزه الأول في أولد ترافورد في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بتغلبه 2-1 على مانشستر يونايتد المتواضع يوم السبت.

وسدد فان أنهولت كرة قوية في مرمى ديفيد دي خيا بعد خطأ فادح من بول بوجبا بعدما أدرك دانييل جيمس التعادل ليونايتد في الدقيقة 89 ليلغي تقدم بالاس في الشوط الأول عبر جوردان أيو.

وأهدر ماركوس راشفورد، الذي قدم أداء للنسيان مثل أغلب زملائه في الفريق إذ افتقر يونايتد للإبداع في خط الوسط والفاعلية في الهجوم، ركلة جزاء في الدقيقة 70 عندما سدد الكرة في القائم.

وتركت النتيجة الفريقين ولكل منهما أربع نقاط من ثلاث مباريات وفي الوقت الذي كان روي هودجسون مدرب بالاس سعيدا بالفوز كان نظيره أولي جونار سولشار في حالة غضب.

وأبلغ سولشار هيئة الإذاعة البريطانية (بي.بي.سي) “غابت عنا الفاعلية أمام المرمى والمنافس أحرز هدفين سهلين.

“أعتقد أننا استعدنا رباطة جأشنا في الشوط الثاني لكننا لم نستطع هز الشباك. استحوذنا على الكرة لكننا لم نسيطر على المباراة”.

وأضاف “كان علينا التعامل بشكل أفضل في آخر خمس دقائق. دافعنا بشكل سيئ في بعض الأوقات اليوم وكلفنا هذا الكثير. في بعض الأحيان تغيب اللمسة الأخيرة وحدث هذا اليوم. لم نهدد مرمى المنافس بالقدر الكافي. كلفنا هذا الكثير”.

وامتص بالاس الضغط في بداية المباراة وهز أيو الشباك في الدقيقة 32 عندما لمس جيفري شلوب تمريرة الحارس فيسنتي جوايتا العالية لتتهيأ أمام اللاعب الغاني الذي انفرد بالمرمى وسدد كرة منخفضة في شباك دي خيا.

وبعد إهدار بوجبا ركلة جزاء في التعادل 1-1 في ولفرهامبتون واندرارز يوم الاثنين تقدم راشفورد لتسديد الركلة بعدما أسقط لوكا ميليفويفيتش نظيره سكوت مكتوميناي لكنه فشل في هز الشباك رغم إرساله جوايتا في الاتجاه الآخر.

وأدرك الجناح الويلزي جيمس، الذي هز الشباك في مباراته الأولى في الفوز 4-صفر على تشيلسي، التعادل بتسديدة رائعة في الزاوية العليا في الهجمة الوحيدة السلسة من صاحب الأرض.

ومع تشجيع الجماهير ليونايتد اندفع لاعبوه إلى أمام في محاولة لإكمال الانتفاضة لكن دفاعا سيئا آخر كلفه الكثير.

وفشل بوجبا في السيطرة على الكرة وانطلق ويلفريد زاها باتجاه المرمى قبل أن تصل الكرة إلى فان أنهولت الذي سدد كرة منخفضة في مرمى دي خيا من مدى قريب.

وقال فان أنهولت في إشارة إلى فوز فريقه الأول في أولد ترافورد منذ 1989 “هناك دائما أول مرة لكل شيء.

“أعتقد أننا لعبنا بشكل جيد للغاية. أعتقد أن الثلاث نقاط مستحقة. اجتهدنا والحظ كان بجانبنا اليوم”.

وأضاف “شعرت بخيبة أمل عندما أحرز مانشستر يونايتد هدفه. اجتهدنا للخروج بشباك نظيفة لكني سعيد بانتفاضتنا وتحقيق الفوز”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة