عاجل
euronews_icons_loading
متظاهرون في مسيرة باتجاه مبنى البرلمان اللبناني في بيروت.

بالرغم من استقالة حسان دياب رئيس الوزراء اللبناني، يستمر مئات اللبنانيين بالتظاهر لليوم الثالث على التوالي في شوارع العاصمة اللبنانية والتجمع أمام مبنى البرلمان بعد انفجار ميناء بيروت في 4 آب/ أغسطس الماضي.

وأثار انفجار ميناء بيروت الهائل والذي تسبب بمقتل 171 شخصا على الأقل وتدمير أجزاء كبيرة من العاصمة، غضب العديد من اللبنانيين الذين طالبوا بمحاسبة الطبقة الحاكمة والسياسيين.

وتقول هند نعمة : "استقالة الحكومة ليست كافية بالنسبة لنا، لأننا نريد محاسبة المسؤولين عن الانفجار وكل ما كان يحدث منذ 30 عامًا وحتى الآن".

viber

No Comment المزيد من