عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: أحياء مدينة مرسيليا الفرنسية تغرق في أطنان القمامة المتراكمة

يعيش سكان مدينة مرسيليا في جنوب فرنسا دور "الرهينة" في المعركة المندلعة بين إدارة المدينة وعمال النظافة والنتيجة، أطنان من القمامة المتراكمة في الشوارع على الرغم من الأمر الإداري الصادر لتخصيص عمال نظافة رغم الإضراب المتواصل لضمان أدنى حد للخدمة العمومية. ففي اليوم الثاني عشر للإضراب جزء من جامعي القمامة في المدينة الساحلية، تحول حوالي 900 طن من النفايات إلى ديكور يشوه الأحياء، لا سيما في منطقة بانييه التاريخية، في قلب مرسيليا وفي الأحياء الشعبية في شمال مرسيليا.

سبب هذه المعركة غضب العمال على مسؤولي شركة جمع القمامة ديريشبور-بوليسيو والمطالبة بتحويل المدير الحالي ومساعديه إلى موقع آخر بسبب اتهامات بالتنمر على بعض الموظفين.

viber

No Comment المزيد من