عاجل
euronews_icons_loading
مركز اقتراع في لشبونة - البرتغال

توجه البرتغاليون الأحد للإدلاء بأصواتهم في انتخابات رئاسية في ظروف صحيّة معقدة استدعت فرض إغلاق جديد في البلاد، ويُرجح أن يفوز فيها الرئيس المحافظ مارسيلو ريبيلو دي سوزا بولاية جديدة.

وتفيد استطلاعات الرأي بأن الفوز سيكون من نصيب دي سوزا، وتدور التكهنات حول النتيجة التي سيحققها مرشح اليمين المتطرف أندريه فينتورا، الذي قد يخلق مفاجأة بحلوله ثانياً في النتائج أمام النائبة الأوروبية السابقة الاشتراكية آنا غوميز.

وتشكّل نسبة المشاركة بين الناخبين البالغ عددهم 10,8 مليون رهاناً بارزاً آخر في هذه الانتخابات لأن مكاتب الاقتراع تفتح أبوابها الساعة الثامنة صباحاً في بلد يدخل يومه العاشر من ثاني إغلاق صارم لاحتواء ارتفاع كبير بإصابات كورونا.

فبعد إغلاق المتاجر والمطاعم، أغلقت المدارس 15 يوماً، فيما سجلت البلاد السبت عدداً قياسياً من الوفيات والإصابات بكورونا، حيث تخطت حصيلة الوفيات الإجمالية منذ بدء تفشي الوباء عتبة الـ10 آلاف.

No Comment المزيد من