عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ثنائية ميسي تقود انتفاضة برشلونة للفوز في بلنسية

ثنائية ميسي تقود انتفاضة برشلونة للفوز في بلنسية
ثنائية ميسي تقود انتفاضة برشلونة للفوز في بلنسية   -   حقوق النشر  (c) Copyright Thomson Reuters 2021. Click For Restrictions - https://agency.reuters.com/en/copyright.html
حجم النص Aa Aa

بلنسية (إسبانيا) (رويترز) – سجل ليونيل ميسي هدفه 50 من ركلة حرة مع برشلونة ليقود انتفاضة سريعة ويقلب تأخره بهدف إلى فوز 3-2 على مضيفه بلنسية يوم الأحد ويواصل المنافسة على لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

ومع تعرض رونالد كومان مدرب برشلونة لإيقاف مباراتين، تأخر الفريق في الدقيقة 50 عندما حول جابرييل باوليستا ركلة ركنية بضربة رأس في المرمى الخالي بعد سقوط الحارس مارك-أندريه تير شتيجن أثناء محاولته الخروج للتعامل مع التمريرة العرضية.

وجاء رد فعل الفريق القطالوني، الذي أهدر فرصة انتزاع الصدارة عندما خسر 2-1 أمام ضيفه غرناطة الخميس الماضي، قويا ونال ركلة جزاء بعد لمسة يد على توني لاتو لاعب بلنسية.

وأنقذ يسبر سيلسن الركلة التي سددها زميله السابق ميسي لكن الكرة ارتدت للاعب الأرجنتيني ليضعها في المرمى في الدقيقة 57.

وبعد ست دقائق وضع أنطوان جريزمان برشلونة في المقدمة عندما تابع الكرة المرتدة من سيلسن بعد ضربة رأس من فرينكي دي يونج.

وبدا أن ميسي ضمن انتصار برشلونة عندما اختتم الأهداف من ركلة حرة اصطدمت بالقائم إلى داخل المرمى في الدقيقة 69 ليرفع رصيده إلى 28 هدفا في الدوري هذا الموسم.

لكن بلنسية أحيا آماله عندما قلص كارلوس سولير الفارق بتسديدة قوية من مدى بعيد قبل سبع دقائق من النهاية.

ويحتل برشلونة المركز الثالث برصيد 74 نقطة قبل أربع جولات من النهاية متساويا مع ريال مدريد ومتأخرا بنقطتين عن أتليتيكو مدريد المتصدر. ويستضيف أشبيلية، صاحب المركز الرابع برصيد 70 نقطة، منافسه أتليتيك بيلباو يوم الاثنين.

* “لا مباريات سهلة”

وقال جيرار بيكي مدافع برشلونة “نعلم أننا لن نخوض مباريات سهلة حتى نهاية الموسم لكننا أدينا ما علينا بعد الهزيمة غير المتوقعة أمام غرناطة. سنواصل المنافسة حتى النهاية”.

وأضاف “اليوم أظهرنا أنه ما زال بإمكاننا القتال وهذا ما أردنا فعله في بداية الموسم والفضل يعود لنا باستمرارنا في المنافسة”.

ويأتي بلنسية في المركز 14 ولم يضمن بعد البقاء حيث يتقدم بست نقاط فقط على منطقة الهبوط.

ووضع صاحب الأرض، الذي كان تعادل 2-2 في برشلونة في ديسمبر كانون الأول، ضيفه تحت ضغط هائل في الدقائق الأخيرة وأهدر فرصتين لإدراك التعادل لكن فريق المدرب كومان صمد ليخرج فائزا.

ويخوض برشلونة مباراة قد تكون مصيرية في الصراع على اللقب الأسبوع المقبل عندما يستضيف أتليتيكو مدريد.

وقال ألفريد شرودر مساعد مدرب برشلونة الذي تولى المسؤولية في غياب الموقوف كومان “نحن لا نزال على قيد الحياة.

“لا ننظر إلى الفرق الأخرى. نحن نهتم بأنفسنا فقط ونثق في قدرة لاعبينا على المضي قدما والفوز بلقب الدوري”.

(إعداد شادي أمير وأسامة خيري للنشرة العربية)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة