عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محادثات بين بورصة لندن ورويترز بعد خلاف بخصوص موقع الأخبار

محادثات بين بورصة لندن ورويترز بعد خلاف بخصوص موقع الأخبار
محادثات بين بورصة لندن ورويترز بعد خلاف بخصوص موقع الأخبار   -   حقوق النشر  (c) Copyright Thomson Reuters 2021. Click For Restrictions - https://agency.reuters.com/en/copyright.html
حجم النص Aa Aa

من هيو جونز وكينيث لي

لندن (رويترز) – قالت مجموعة بورصة لندن يوم الخميس إنها تجري محادثات مع تومسون رويترز بشأن اتفاقهما لتوزيع المحتوي الخبري، وذلك عقب خلاف بشأن ما إذا كان بوسع رويترز تقاضي مبالغ مالية في مقابل الاطلاع على ما ينشره موقعها الإلكتروني.

كانت رويترز، إحدى شركات تومسون رويترز، أعلنت حديثا عن خطط لتقاضي 34.99 دولار شهريا من العملاء لكي يطلعوا على الأخبار المنشورة على موقعها: ‭‭Reuters.com‬‬.

اشترت بورصة لندن وحدة الأخبار المالية والمعلومات رفينيتيف، التي كانت قسما من أقسام تومسون رويترز. وهي تدفع إلى تومسون رويترز مقابل الأخبار التي تنشرها على شاشات رفينيتيف. وتملك تومسون رويترز حصة أقلية في بورصة لندن.

وقالت البورصة وتومسون رويترز في بيان مشترك إن “هناك مناقشات سرية جارية بخصوص نهج العمل والمنتجات”.

وتابع البيان المشترك “أسس شراكتنا قوية وسنواصل العمل معا لخدمة جميع عملائنا.”

يأتي قرابة نصف إيرادات رويترز من اتفاق رفينيتيف في شكل مدفوعات سنوية تبلغ حوالي 325 مليون دولار، مما يجعل رفينيتيف أكبر عملاء الشركة.

(إعداد أحمد إلهامي للنشرة العربية)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة