عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الدولار بصدد خسائر للشهر الثاني مقابل اليورو والإسترليني

MERCADOS A.LATINA-Monedas y bolsas operan en baja en medio de repunte global del dólar
MERCADOS A.LATINA-Monedas y bolsas operan en baja en medio de repunte global del dólar   -   حقوق النشر  (c) Copyright Thomson Reuters 2021. Click For Restrictions - https://agency.reuters.com/en/copyright.html
حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) – تعرض الدولار الأمريكي لضغوط يوم الاثنين، متجها لتسجيل خسائر أمام اليورو والجنيه الإسترليني للشهر الثاني على التوالي، بينما يُقيّم المتعاملون تبعات ارتفاع معدل التضخم قبل بيانات الوظائف الشهرية في وقت لاحق من الأسبوع.

ونزل مؤشر الدولار 0.03 بالمئة إلى 90.058 في الساعة 1127 بتوقيت جرينتش. وكانت البيانات أظهرت يوم الجمعة أن مقياسا رئيسيا للتضخم صعد لأعلى مستوى في 29 عاما ليرتفع الدولار لفترة وجيزة لأعلى مستوى في أسبوعين.

واستقر اليورو عند 1.2189 دولار بعد أن تراجع يوم الجمعة إلى 1.2133 دولار. ونزل الإسترليني 0.1 بالمئة إلى 1.4178 دولار.

وفي ظل تعاملات ضعيفة بسبب العطلات، يزن المستثمرون تأثير زيادة الضغوط السعرية وسياسات التيسير لمجلس الاحتياطي الاتحادي على الأصول الأمريكية. ورغم صعود التضخم، لا تتوقع الأسواق ارتفاع أسعار الفائدة حتى نهاية العام المقبل.

وسجل اليوان الصيني أعلى مستوى في ثلاثة أعوام مقابل الدولار لكنه عاود الهبوط لاحقا في أعقاب سلسلة تحذيرات من مسؤولين صينيين من المضاربة على العملة.

وجرى تداول العملة الصينية في الخارح عند 6.3741 مقابل الدولار بعد أن لامست ليل الأحد أعلى مستوى منذ مايو أيار 2018 عند 6.3553 يوان.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة