عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإمارات ريت يلغي عرض استبدال لصكوك قائمة

حجم النص Aa Aa

دبي (رويترز) – قال الإمارات ريت المدرج في دبي، وهو صندوق استثمار عقاري يعمل وفق الشريعة الإسلامية، إنه ألغى عرضا لحاملي صكوكه البالغة قيمتها 400 مليون دولار لاستبدالها بأداة جديدة بعد إخفاقه في حشد الدعم المطلوب من المستثمرين.

كان الإمارات ريت بحاجة إلى أغلبية خاصة 75 بالمئة للاقتراح الطوعي، الذي كان يسعى للحصول على موافقة حاملي الصكوك على استبدال الصكوك القائمة غير المضمونة بصكوك مضمونة، للمضي قدما في التنفيذ.

وقال في بيان إن 57 بالمئة من حاملي الصكوك صوتوا لصالح استبدال الصكوك من إجمالي ‭‭‭79‬‬‬ بالمئة من المستثمرين الذين شاركوا في التصويت.

وكلفت مجموعة من حملة الصكوك شركة الاستشارات المالية روثتشايلد ومكتب كليفورد تشانس للمحاماة لمساعدتهم في الاعتراض على بنود عرض الاستبدال.

ورحبت هذه المجموعة بإلغاء العرض وقالت إن عدد حاملي الصكوك الذين صوتوا يشكلون ‭‭‭45‬‬‬ بالمئة من الإجمالي.

وقالت المجموعة في بيان “في ضوء ضعف السيولة في الشركة (الصندوق)، تشجع المجموعة إكويتاتيفا على الاستجابة لطلبها بعقد اجتماع لبدء المناقشات نحو إبرام اتفاق بالتراضي بين الاطراف سيكون في مصلحة الإمارات ريت وحاملي الشهادات والمساهمين”. وإكويتاتيفا هي مدير صندوق الإمارات ريت.

عين الإمارات ريت هوليهان لوكي العام الماضي لتقديم المشورة لمجلس إدارته بشأن مراجعة استراتيجية الصندوق.

وقال آرون ريدي العضو المنتدب لهوليهان لوكي في البيان إن العرض “مصمم تحديدا لتعزيز قابلية تداول الصكوك”. وأضاف أن الصكوك ارتفعت ‭‭‭12‬‬‬ بالمئة خلال فترة العرض، “في إشارة إلى الطبيعة الجاذبة للصفقة”.

وقال “سنواصل دراسة ردود الفعل من السوق والعمل مع الشركة بهدف معالجة القضايا الهيكلية التي نلحظها في الصكوك وأدوات الملكية ضمن هيكل رأس المال”.

وذكر البيان أن “مجموعة المساهمين تعتقد تماما أن التوصل لاتفاق إعادة هيكلة توافقي يمكن أن يوفر للشركة المرونة الكافية لتحسين الحوكمة وإحداث تقدم”.

وأضاف “كما سيوفر لحاملي الشهادات حماية كافية من الجوانب السلبية للمخاطر المتزايدة التي يتحملها حاملو الشهادات”.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة