عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بورصة وول ستريت تغلق متباينة مع انتظار المستثمرين عوامل تحرك السوق

بورصة وول ستريت تغلق متباينة مع انتظار المستثمرين عوامل تحرك السوق
بورصة وول ستريت تغلق متباينة مع انتظار المستثمرين عوامل تحرك السوق   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

نيويورك (رويترز) – أنهى المؤشر ستاندرد اند بورز 500 جلسة التداول في بورصة وول ستريت على انخفاض طفيف يوم الاثنين بينما يترقب المستثمرون أنباء بشأن حد أدنى عالمي لضرائب الشركات واستمرار مخاوف التضخم ونقص في العوامل التي تحرك السوق.

وانضم داو جونز إلى ستاندر اند بورز في الإغلاق على انخفاض في حين أنهى ناسداك الجلسة مرتفعا. ومع هذا فإن ستاندرد اند بورز وداو جونز يبقيان على مبعدة نقطة مئوية واحدة من مستويات إغلاقهما القياسية المرتفعة.

واتفقت مجموعة السبع للاقتصادات المتقدمة في العالم يوم السبت على مساندة حد أدنى عالمي لضريبة الشركات لا يقل عن 15 بالمئة، وهو تحرك وصفته وزيرة الخزانة الأمريكية بأنه “تعهد مهم لم يسبق له مثيل” لإنهاء سباق نحو القاع بين أنظمة الضرائب حول العالم.

وأغلق المؤشر داو جونز الصناعي منخفضا 127.01 نقطة،أو 0.37 بالمئة، إلى 34629.38 نقطة في حين تراجع المؤشر ستاندرد اند بورز 500 القياسي 3.37 نقطة، أو 0.08 بالمئة، لينهي الجلسة عند 4226.52 نقطة.

وأغلق المؤشر ناسداك المجمع مرتفعا 67.23 نقطة، أو 0.49 بالمئة، إلى 13881.72 نقطة.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة