عاجل
Advertising
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النفط يصعد بفعل توقعات بأن إمدادات إيرانية لن تعود إلى السوق قريبا

النفط يصعد بفعل توقعات بأن إمدادات إيرانية لن تعود إلى السوق قريبا
النفط يصعد بفعل توقعات بأن إمدادات إيرانية لن تعود إلى السوق قريبا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

نيويورك (رويترز) – أغلقت أسعار النفط يوم الثلاثاء عند أعلى مستوياتها في أكثر من عامين بعد أن قال رئيس الدبلوماسية الأمريكية إنه حتى إذا توصلت الولايات المتحدة إلى اتفاق نووي مع إيران فإن “مئات” من العقوبات الأمريكية على طهران ستظل سارية.

وقد يعني ذلك أن إمدادات إيرانية إضافية من الخام لن تعود إلى السوق قريبا.

وقال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن “أتوقع أنه حتى في حال العودة إلى الامتثال لخطة العمل الشاملة المشتركة (الاتفاق النووي)، فإن مئات العقوبات ستظل سارية، ومنها عقوبات فرضتها إدارة ترامب. وستظل سارية حتى إذا لم تكن متسقة مع خطة العمل الشاملة المشتركة، وذلك إلى أن تغير إيران سلوكها”.

وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول مرتفعة 73 سنتا، أو واحدا بالمئة، لتسجل عند التسوية 72.22 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى للتسوية منذ مايو أيار 2019 .

وصعدت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 82 سنتا، أو 1.2 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 70.05 دولار للبرميل، وهو أعلى مستوى منذ أكتوبر تشرين الأول 2018 .

ومما ساعد في تقييد مكاسب السوق يوم الثلاثاء بيانات أظهرت أن واردات الصين من النفط الخام هبطت 14.6 بالمئة على أساس سنوي في مايو أيار.

ارتفعت أسعار الخام في الأسابيع القليلة الماضية وقفز برنت نحو 40 بالمئة وسجل الخام الأمريكي مكاسب أكبر من ذلك في ظل توقعات بعودة الطلب بفضل نجاح بعض الدول في حملات تطعيم مواطنيها للوقاية من كوفيد-19.

وتنتظر السوق أحدث بيانات أسبوعية بشأن مخزونات النفط والوقود في الولايات المتحدة والتي ستصدر من معهد البترول الأمريكي في وقت لاحق اليوم ومن الحكومة الأمريكية يوم الأربعاء.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة