عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الآلاف في إسبانيا يحتجون على خطط الحكومة العفو عن زعماء قطالونيا المسجونين

بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

مدريد (رويترز) – احتج عشرات الآلاف من الإسبان في مدريد يوم الأحد على خطط الحكومة الرامية إلى العفو عن 12 سياسيا من قطالونيا أدينوا بمحاولة انفصال الإقليم في عام 2017، وهي خطوة يعتبرها المتظاهرون تهديدا للوحدة الوطنية.

أعطت نائبة رئيس الوزراء الإسباني كارمن كالفو أوضح دلالة حتى الآن على أن العفو عن انفصاليي قطالونيا بات “قريبا“، وذلك في مقابلة نشرتها صحيفة لافانجوارديا يوم الأحد، غير أن هذه المسألة تسببت في انقسام شديد بين الإسبان.

ويعارض نحو 63 بالمئة من الإسبان منح هذا العفو بينما يؤيده حوالي 25 بالمئة، في حين عبر نحو ستة بالمئة عن عدم اكتراثهم بهذا الأمر، وفقا لاستطلاع نشره موقع صحيفة نيوس دياريو الإسبانية على الإنترنت يوم الأحد.

وانضم نواب معارضون من حزب الشعب المحافظ وحزب فوكس اليميني المتطرف وحزب المواطنين (ثيودادانوس) الوسطي إلى التجمع في ساحة بلازا كولون بوسط مدريد.

وردا على سؤال حول الموعد الذي ربما توافق فيه حكومة يسار الوسط الإسبانية على العفو، قالت كالفو لصحيفة لافانجوارديا “قريبا، هم قريبون من ذلك. بعد وصول تقرير المحكمة العليا، سنتخذ الإجراء المناسب على الفور”.

وقدرت شرطة بلدية مدريد عدد المشاركين في الاحتجاج بنحو 126 ألفا، بينما قالت الشرطة الاتحادية إن عددهم 25 ألفا.