عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لقاح نوفافاكس للوقاية من كوفيد يحقق فاعلية تزيد على 90% في تجربة أمريكية

بقلم:  Reuters
لقاح نوفافاكس للوقاية من كوفيد يحقق فاعلية تزيد على 90% في تجربة أمريكية
لقاح نوفافاكس للوقاية من كوفيد يحقق فاعلية تزيد على 90% في تجربة أمريكية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

من كارل أودونيل

أعلنت شركة نوفافاكس يوم الاثنين بيانات المرحلة الأخيرة من تجربتها في الولايات المتحدة على لقاح كوفيد-19 والتي تظهر فاعلية بنسبة تزيد على 90 في المئة ضد مجموعة متنوعة من سلالات الفيروس.

وأوضحت الشركة أن الدراسة، التي أُجريت على قرابة 30 ألف متطوع في الولايات المتحدة والمكسيك، تضع نوفافاكس على المسار لتقديم طلب للحصول على تصريح بالاستخدام الطارئ للقاح في الولايات المتحدة وأماكن أخرى في الربع الثالث من عام 2021.

وأضافت نوفافاكس أن لقاحها المضاد لكوفيد-19 القائم على البروتين كان فعالا بنسبة تزيد على 93 في المئة مع السلالات السائدة من كوفيد-19 والتي كانت مصدر قلق للعلماء ومسؤولي الصحة العامة.

وتطوير اللقاحات القائمة على البروتين طريقة تقليدية تعتمد على استخدام أجزاء من الفيروس لتحفيز الاستجابة المناعية.

وقالت الشركة إنه خلال التجربة السريرية، أصبحت السلالة (بي.7.1.1) من الفيروس التي ظهرت لأول مرة في بريطانيا أكثر السلالات انتشارا في الولايات المتحدة.

وقال جريجوري جلين رئيس قسم الأبحاث والتطوير في نوفافاكس لرويترز إنها رصدت أيضا سلالات من كوفيد-19 ظهرت لأول مرة في البرازيل وجنوب أفريقيا والهند بين المشاركين في التجربة.

وأضاف أن اللقاح كان فعالا بنسبة 91 في المئة بين المتطوعين من المعرضين لخطر العدوى الشديدة وبنسبة 100 في المئة في منع الإصابات المتوسطة والشديدة من المرض. وكان فعالا بنسبة 70 في المئة تقريبا ضد سلالات كوفيد-19 التي لم تتمكن الشركة من تحديدها.

وذكرت الشركة أن اللقاح كان مقبولا بشكل عام بين المشاركين في التجربة، وشملت آثاره الجانبية الصداع والشعور بالإجهاد وآلام العضلات، وكانت متوسطة بوجه عام. وظهرت لدى عدد قليل منهم آثار جانبية وصفت بأنها شديدة.

وأضافت الشركة أنها في سبيلها لإنتاج 100 مليون جرعة في الشهر بنهاية الربع الثالث من عام 2021، و150 مليون جرعة في الشهر في الربع الأخير من العام.