عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسارح لندن تواجه "تأجيلا كارثيا" بعد قرار جونسون تأجيل رفع قيود كورونا

بقلم:  Reuters
مسارح لندن تواجه "تأجيلا كارثيا" بعد قرار جونسون تأجيل رفع قيود كورونا
مسارح لندن تواجه "تأجيلا كارثيا" بعد قرار جونسون تأجيل رفع قيود كورونا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) – على مسرح دومينيون في لندن، يتدرب فريق التمثيل في مسرحية “أمير مصر (ذا برينس أوف إيجبت) على رقصة قبل أسابيع من إعادة عرض العمل المسرحي.

وتستقبل المسرحية الموسيقية الجمهور بدءا من أول يوليو تموز مع الالتزام بإجراءات التباعد الاجتماعي، التي كانت المسارح الكبرى في وست إند تأمل في رفعها الاسبوع المقبل حتى يتسنى لها إعادة الفتح بشكل كامل، لكن جرى تأجيلها لمدة شهر.

وقال المنتج نيل لايدلو لرويترز “نحن محظوظون للغاية لأن لدينا قاعة عرض كبيرة ونستطيع المضي قدما بجمهور يطبق قواعد التباعد الاجتماعي”.

وأضاف “لكن بالنسبة لمعظم الصناعة، كان الأمر مخيبا جدا للآمال”.

وأرجأ رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون يوم الاثنين خططا لرفع معظم القيود المتبقية المفروضة بسبب كوفيد-19 من 21 يونيو حزيران إلى 19 يوليو تموز، معللا ذلك بانتشار السلالة دلتا الأشد عدوى من المرض.

وشكلت الأنباء ضربة أخرى لمسارح وست إند التي اضطرت لإغلاق أبوابها العام الماضي بسبب الجائحة. وفي مايو أيار، أعاد بعضها فتح أبوابه بعروض أصغر وبطاقة استيعابية تبلغ 50 في المئة.