Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

إسرائيل تقول اللقاحات التي رفضها الفلسطينيون كانت سليمة

حصري-مصدران: أمريكا قد تجيز استخدام لقاح فايزر للأطفال بين 5 و11 عاما في أكتوبر
حصري-مصدران: أمريكا قد تجيز استخدام لقاح فايزر للأطفال بين 5 و11 عاما في أكتوبر Copyright Thomson Reuters 2021
Copyright Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters
نشرت في آخر تحديث
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

من مايان لوبيل

القدس (رويترز) - قالت وزارة الصحة الإسرائيلية يوم السبت إن لقاحات كوفيد-19 التي قدمتها إسرائيل ورفضتها السلطة الفلسطينية بسبب تاريخ صلاحيتها كانت سليمة.

وأعلنت إسرائيل والسلطة الفلسطينية اتفاقا لتبادل اللقاحات يوم الجمعة كانت سترسل بموجبه إسرائيل ما يصل إلى 1.4 مليون جرعة لقاح فايزر-بيونتيك للسلطة الفلسطينية مقابل عدد مماثل من الجرعات في وقت لاحق هذا العام.

لكن بعد الإعلان مباشرة، ألغت السلطة الفلسطينية الاتفاق وأعادت الشحنة الأولية التي تضم حوالي 90 ألف جرعة إلى إسرائيل. وقالت وزيرة الصحة الفلسطينية مي الكيلة إن الشحنة أظهرت أن تاريخ الصلاحية ينتهي في يونيو حزيران وليس في يوليو تموز وأغسطس آب كما تم الاتفاق.

وقالت وزارة الصحة الإسرائيلية في بيان "اللقاحات التي تم نقلها إلى السلطة الفلسطينية أمس كانت سليمة تماما". وأضافت أن المواعيد كانت معروفة واتفق عليها الطرفان.

وقالت "اللقاحات التي يتم تسليمها للفلسطينيين مطابقة من جميع النواحي للقاحات التي يتم إعطاؤها حاليا لمواطني إسرائيل".

وتلقى نحو 30 بالمئة من الفلسطينيين في الضفة الغربية وغزة الذين لا موانع لديهم من تلقي اللقاح جرعة واحدة على الأقل، بحسب مسؤولين فلسطينيين. وتلقى الفلسطينيون جرعات لقاح من إسرائيل وروسيا والصين والإمارات وبرنامج كوفاكس العالمي الذي يهدف إلى التوزيع العادل للقاحات.

وعبر فلسطينيون كثيرون عن غضبهم على وسائل التواصل الاجتماعي من اتفاق يوم الجمعة وانتقدوا زعماءهم لقبولهم جرعات اقترب انتهاء تاريخ صلاحيتها.

وانتقدت جماعات مدافعة عن الحقوق إسرائيل لعدم بذلها المزيد من أجل ضمان حصول الفلسطينيين على جرعات اللقاح في الضفة الغربية وقطاع غزة وهي الأراضي التي احتلتها في حرب 1967. وقادت إسرائيل واحدة من أسرع حملات التطعيم في العالم. وشملت الحملة الفلسطينيين في القدس الشرقية.

ويقول مسؤولون إسرائيليون إن وزارة الصحة في السلطة الفلسطينية تتولى بموجب اتفاقات أوسلو للسلام مسؤولية التطعيم في غزة ومناطق بالضفة الغربية حيث تتمتع السلطة الفلسطينية بحكم ذاتي محدود.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

استقالة مديرة جهاز الخدمة السرية من منصبها على خلفية محاولة اغتيال المرشح الجمهوري دونالد ترامب

"أطلبوا المصالحة ولو في الصين.. بكين تجمع فتح وحماس فهل تنجح فيما عجز عنه الأشقاء؟

مقتل عشرات الاثيوبيين بينهم نساء وأطفال جرّاء انهيارات طينية أحدثتها الأمطار في جنوب البلاد