عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسرائيل تعيد فرض الكمامة في الأماكن المغلقة مع زيادة حالات سلالة دلتا

بقلم:  Reuters
إسرائيل تعيد فرض الكمامة في الأماكن المغلقة مع زيادة حالات سلالة دلتا
إسرائيل تعيد فرض الكمامة في الأماكن المغلقة مع زيادة حالات سلالة دلتا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

تل أبيب (رويترز) – أبلغت إسرائيل مواطنيها يوم الجمعة بضرورة استخدام الكمامات مرة أخرى في الأماكن المغلقة، بعد عشرة أيام من السماح لهم بالتخلي عنها، وسط زيادة مستمرة في إصابات كورونا سببها السلالة المتحورة شديدة العدوى (دلتا).

كان فرض الكمامة أحد القيود الاجتماعية القليلة التي استمرت بعد انخفاض الإصابات إثر حملة تطعيم سريعة.

لكن الحالات زادت بأكثر من أربعة أمثال هذا الأسبوع إلى 138 بعد التفشي المنسوب إلى السلالة المتحورة دلتا في مدرستين، مما دفع المسؤولين إلى تشديد بعض القيود مرة أخرى وحث الآباء على تطعيم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و15 سنة.

وأعادت وزارة الصحة فرض الكمامة على الجميع في الأماكن المغلقة باستثناء المنازل، وقالت إنها توصي أيضا باستخدامها في التجمعات الضخمة في الهواء الطلق، وأشارت بشكل خاص إلى مناسبات للمثليين في أنحاء إسرائيل في مطلع الأسبوع.

وحصل حوالي 55 بالمئة من إجمالي السكان البالغ عددهم 9.3 مليون نسمة على جرعتين من لقاح فايزر-بيونتيك. وجرى توسيع نطاق الحملة لتشمل الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و15 عاما الشهر الماضي، لكن معدل التطعيم في هذه الفئة العمرية لا يزال منخفضا.

وفي أبريل نيسان، قال منسق جهود مكافحة الجائحة في إسرائيل، نحمان آش، إن إسرائيل يمكنها الوصول إلى “مناعة القطيع” عندما يصبح 75 بالمئة من السكان محصنين من الإصابة إما بالتطعيم أو بشكل طبيعي بعد الإصابة بكوفيد-19.

لكنه، نظرا للقدرة العالية لسلالة دلتا على الانتشار، عدل آش الرقم يوم الخميس إلى “80 بالمئة على الأقل”.

وتقول وزارة الصحة إن حوالي 65 بالمئة من سكان إسرائيل تم تطعيمهم أو تعافوا من كوفيد-19.