عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير العدل الأمريكي: قانون انتخابي جديد بولاية جورجيا ينتهك حقوق السود

بقلم:  Reuters
وزير العدل الأمريكي: قانون انتخابي جديد بولاية جورجيا ينتهك حقوق السود
وزير العدل الأمريكي: قانون انتخابي جديد بولاية جورجيا ينتهك حقوق السود   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

من سارة إن.لينش

واشنطن (رويترز) – قال وزير العدل الأمريكي ميريك جارلاند إن الوزارة سترفع دعوى قضائية يوم الجمعة للطعن في قانون انتخابي في ولاية جورجيا يفرض قيودا جديدة على التصويت، مشيرا إلى أنه ينتهك حقوق الناخبين السود.

ويمثل القانون في ولاية جورجيا واحدا من سلسلة إجراءات جديدة أقرتها المجالس التشريعية للولاية التي يهيمن عليها الجمهوريون هذا العام، والتي تغذيها مزاعم الرئيس السابق دونالد ترامب بأن هزيمته في انتخابات نوفمبر تشرين الثاني حدثت نتيجة عمليات تزوير على نطاق واسع.

وقال جارلاند “حقوق جميع المواطنين الذين يتمتعون بحق التصويت هي ركائز أساسية لديمقراطيتنا.. نجري تمحيصا للقوانين الجديدة التي تسعى للحد من مشاركة الناخبين، وسنتحرك عندما نرى مخالفات للقانون الاتحادي”.

كان الرئيس جو بايدن قد تعهد باتخاذ خطوات أخرى لحماية حقوق التصويت بعد أن تحطم مشروع قانون شامل أعده الديمقراطيون بهدف حماية الوصول للاقتراع على صخرة التصويت وفقا للمصالح الحزبية في مجلس الشيوخ هذا الأسبوع.

كما وقع حكام أريزونا وفلوريدا وأيوا الجمهوريون على قيود جديدة على التصويت هذا العام، فيما تحاول المجالس التشريعية في ولايتي بنسلفانيا وتكساس الدفع بإجراءات مماثلة.

ويشدد قانون جورجيا، الذي وقع عليه الحاكم بريان كِمب في 25 مارس آذار، مستلزمات تحديد الهوية لبطاقات الاقتراع الغيابي، ويسمح لوكالة حكومية يهيمن عليها الجمهوريون بالإشراف على عمليات الاقتراع المحلية. وكانت الولاية ساحة لمعركة انتخابية حامية في انتخابات الرئاسة 2020.

وانتقد الرئيس جو بايدن، الذي أصبح أول مرشح رئاسي ديمقراطي يفوز بجورجيا منذ ثلاثة عقود، بشدة قانون جورجيا الجديد، ووصفه بأنه “فظيع”.

وضغط ترامب مرارا على مسؤولي الانتخابات في جورجيا بعد خسارة الانتخابات الرئاسية أمام بايدن. وكان ترامب طلب من سكرتير الولاية في اتصال هاتفي أن “يجد” الأصوات المطلوبة لتغيير النتيجة.

كما ضغط الرئيس السابق على وزارة العدل لإقالة النائب العام في منطقة أتلانتا.