عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إذاعة: مسؤول بفلوريدا طمأن سكان المبنى المنهار على حالته عام 2018 رغم تحذير هندسي

بقلم:  Reuters
إذاعة: مسؤول بفلوريدا طمأن سكان المبنى المنهار على حالته عام 2018 رغم تحذير هندسي
إذاعة: مسؤول بفلوريدا طمأن سكان المبنى المنهار على حالته عام 2018 رغم تحذير هندسي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

سيرفسايد ((فلوريدا) (رويترز) – ذكرت الإذاعة الوطنية العامة في الولايات المتحدة أن مسؤولا حكوميا معنيا بالتفتيش على المباني طمأن سكان المبنى الذي انهار قرب ميامي الأسبوع الماضي عام 2018 بأن حالة المبنى “جيدة للغاية“، وذلك بعد شهر من تحذير مهندس من أن المبنى المتعدد الطوابق به مشاكل هيكلية كبيرة.

وحدث انهيار جزئي في مبنى شامبلين تاورز ساوث في بلدة سيرفسايد يوم الخميس بينما السكان نيام مما أودى بحياة تسعة على الأقل وما زال أكثر من 150 في عداد المفقودين.

ويبحث عمال الإنقاذ على مدار الساعة بين الأنقاض عن أحياء رغم أن الآمال تخبو في العثور على مزيد من الناجين ساعة بعد أخري.

وجاء في تقرير عام 2018 الذي أعدته شركة هندسية عن المبنى السكني أن هناك تآكلا خطيرا في خرسانة المرأب وكذلك مشاكل هيكلية كبيرة أسفل حمام السباحة.

وذكر المهندس فرانك مورابيتو أن حالة المبنى ستسوء “باطراد” إذا لم يتم إصلاحه في المستقبل القريب.

لكن روس برييتو، مفتش العقارات في سيرفسايد والذي راجع التقرير، التقى بالسكان في الشهر التالي وأكد لهم أن المبنى آمن، وفقا لمحضر الاجتماع الذي حصلت عليه الإذاعة الوطنية العامة.

وقالت الإذاعة الوطنية العامة بأن برييتو لم يعد موظفا في سيرفسايد. ولم تتمكن رويترز من الوصول إليه لكنه قال لصحيفة ميامي هيرالد إنه لا يتذكر أنه حصل على التقرير.

وفي رسالة بالبريد الإلكتروني إلى رئيس البلدية في صباح اليوم التالي لاجتماع 2018، قال برييتو إن الأمر سار “بشكل جيد للغاية” وأن رد فعل السكان كانت “إيجابيا”.

ولا يزال سبب الانهيار قيد التحقيق.