عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ريلاينس الهندية وأدنوك تتعاونان في مشروع كيميائي

بقلم:  Reuters
ريلاينس الهندية وأدنوك تتعاونان في مشروع كيميائي
ريلاينس الهندية وأدنوك تتعاونان في مشروع كيميائي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

من نيدهي فيرما ورانيا الجمل

نيودلهي/أبوظبي (رويترز) – وقعت شركة التكرير الهندية العملاقة ريلاينس إندستريز اتفاقا مع شركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك) لإنشاء مشروع للمواد الكيميائية قد تزيد تكلفته على ملياري دولار في الرويس بأبوظبي، وهو أول استثمار خارجي من نوعه للمجموعة الهندية.

وزاد اهتمام ريلاينس، التي تشغل أكبر مجمع لتكرير النفط في العالم في جامناجار بغرب الهند، بالاستثمار في الخارج.

وقال موكيش أمباني رئيس المجموعة الهندية في بيان “هذه الاتفاقية مهمة… وتساعدنا على توسيع نطاق عمليات ريلاينس الدولية، ونحن فخورون بشراكتنا مع أدنوك في هذا المشروع المهم للمنطقة”.

أعلن أمباني، أغنى رجل في آسيا، الأسبوع الماضي تعيين ياسر الرميان رئيس مجلس إدارة أرامكو السعودية مديرا في مجلس إدارة ريلاينس، وقال إن هذه هي “بداية تحول ريلاينس إلى (شركة) دولية”.

وتأمل المجموعة في إضفاء الطابع الرسمي على صفقة لبيع حصة 20 بالمئة إلى أرامكو في شركتها التي تتنوع أنشطتها من النفط إلى الاتصالات.

وقالت ريلاينس وأدنوك في بيان مشترك إنهما تتوقعان “اتخاذ قرار الاستثمار النهائي وترسية عقود الأعمال الهندسية” ذات الصلة في عام 2022.

وقال مصدر مطلع على الأمر إن تكلفة المشروع قد تصل إلى 2.1 مليار دولار.

وذكر البيان أن المشروع المخطط له في مجمع “تعزيز” الصناعي ستبلغ طاقته الإنتاجية “940 ألف طن من الكلور القلوي و1.1 مليون طن من ثنائي كلوريد الإيثيلين و360 ألف طن من كلوريد البولي فينيل سنويا”.

وقًعت ريلاينس وأدنوك مذكرة تفاهم في عام 2019 لبناء منشأة لثاني كلوريد الإيثيلين في الرويس.