عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وفاة المغنية والمذيعة التلفزيونية الإيطالية رافائيلا كارا عن 78 عاما

بقلم:  Reuters
حجم النص Aa Aa

روما (رويترز) – توفيت يوم الاثنين عن 78 عاما رافائيلا كارا إحدى أكثر المغنيات والمذيعات التلفزيونيات شعبية في إيطاليا والتي اشتهرت في إسبانيا وأمريكا الجنوبية بأنها رمز للحرية الجنسية بنفس قدر شهرتها بذلك في بلادها.

وقال رئيس وزراء إيطاليا ماريو دراجي إن كارا “صاحبت بضحكتها وسخائها أجيالا من الإيطاليين ورفعت اسم إيطاليا عاليا في العالم”.

وانطلقت كارا، واسمها الحقيقي، رافائيلا بيلوني، إلى الشهرة باعتبارها مغنية بوب في السبعينات عندما باتت رقصاتها الحسية وملابسها الكاشفة وأغانيها المشبعة بالجنس فتحا في إيطاليا.

وحققت نجاحا كبيرا بأغان مثل “توكا توكا” وربما كان أكبر نجاح معروف لها أغنية “آفار لامور كومينشا تو” التي تحث النساء على أخذ زمام المبادرة فيما يتعلق بالجنس من خلال كلماتها التي تقول “اظهري له أنها ليست مباراة، دعيه يعرف ماذا تريدين”.

بدأت كارا حياتها العملية ممثلة في الستينات وظهرت في العديد من الأفلام من بينها فيلم فون رايانز إكسبريس مع فرانك سيناترا وتريفور هوارد والذي يتناول الحرب العالمية الثانية لكنها لم تحقق النجاح الذي حققته لاحقا في مجال الغناء.

ولم تتزوج كارا مطلقا ولم يكن لديها أولاد.

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة