عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسؤولو إنقاذ: لا يوجد ناجون من تحطم طائرة في أقصى شرق روسيا

بقلم:  Reuters
Plane with 28 on board crashes into sea in Russia's far east -RIA
Plane with 28 on board crashes into sea in Russia's far east -RIA   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
حجم النص Aa Aa

موسكو (رويترز) – نقلت وكالات أنباء روسية عن مسؤولي إنقاذ قولهم إنه لا يوجد ناجون بعد تحطم طائرة على متنها 28 شخصا سقطت في البحر قبالة شبه جزيرة كامتشاتكا بأقصى شرق روسيا يوم الثلاثاء.

وقالت وزارة الطوارئ الروسية إن الطائرة، وهي من طراز أنتونوف إيه.إن-26 ذات المحركين، كانت في طريقها من بتروبافلوفسك-كامتشاتكا عاصمة الإقليم إلى قرية بالانا في الطرف الشمالي من شبه الجزيرة عندما فقدت الاتصال ببرج المراقبة الجوية.

ونقلت وكالة إنترفاكس الروسية للأنباء عن مصادر قولها إنه يُعتقد أن الطائرة اصطدمت بجرف صخري أثناء استعدادها للهبوط وسط ظروف رؤية ضعيفة.

وأكدت هيئة الطيران المدني الروسية العثور على موقع سقوط الطائرة بعد أن أرسلت وزارة الطوارئ طائرة هليكوبتر ونشرت فرقا على الأرض للبحث عن الطائرة المفقودة.

وقالت الوزارة إن الطائرة كان على متنها 22 راكبا وطاقما من ستة أفراد. ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن مصادر من السلطة المحلية أن أولجا موخيريفا رئيسة بلدية القرية كانت ضمن ركاب الطائرة.

ونقلت وكالات أنباء روسية عن المركز المحلي للأرصاد الجوية قوله إن الطقس في المنطقة كان غائما. وقالت وكالة تاس إن الطائرة من إنتاج عام 1982.

وتحسنت معايير سلامة الطيران في روسيا في السنوات الأخيرة لكن الحوادث، لا سيما المتعلقة بالطائرات القديمة المستخدمة في أطراف البلاد، ما زالت تقع.