المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

حزب رئيس وزراء إثيوبيا أبي أحمد يحقق فوزا ساحقا في الانتخابات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
تلفزيون: رئيس وزراء إثيوبيا على الجبهة الأمامية مع الجيش في عفر
تلفزيون: رئيس وزراء إثيوبيا على الجبهة الأمامية مع الجيش في عفر   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

أديس أبابا (رويترز) – ذكرت لجنة الانتخابات في إثيوبيا يوم السبت أن حزب الرخاء بزعامة رئيس الوزراء أبي أحمد فاز بمعظم المقاعد في الانتخابات البرلمانية، في فوز ساحق يضمن له فترة ثانية في المنصب.

وقال نائب رئيس اللجنة وبشت أيلي في مؤتمر صحفي في أديس أبابا إن حزب أبي حصل على 410 مقاعد من إجمالي 432 مقعدا.

وأشاد أبي بالانتخابات التي جرت في 21 يونيو حزيران باعتبارها أول انتخابات حرة ونزيهة في البلاد بعد عقود من الحكم القمعي.

لكن مقاطعة المعارضة، والحرب في إقليم تيجراي بشمال البلاد، والعنف العرقي، ومشكلات لوجيستية خيمت على الانتخابات في بعض المناطق. ولم تتم الانتخابات في ثلاثة من أقاليم إثيوبيا العشرة.

وقال زعيم المعارضة برهانو نيجا إن حزبه “المواطنون الإثيوبيون من أجل العدالة الاجتماعية” قدم 207 تظلمات في النتائج بعدما منع مسؤولو الانتخابات ومسلحون المراقبين في بعض المناطق من ممارسة أعمالهم.

والانتخابات أول اختبار لدعم الناخبين لرئيس الوزراء الذي وعد بإصلاحات سياسية واقتصادية عندما وصل إلى السلطة في عام 2018.

ولم تحدد السلطات بعد موعدا للتصويت في إقليم تيجراي الذي يخوض فيه الجيش معارك منذ نوفمبر تشرين الثاني ضد قوات موالية للحزب الحاكم السابق في الإقليم. وشرد القتال مليوني فرد ودفع الأمم المتحدة إلى التحذير من نقص الغذاء في بعض مناطق الإقليم.