المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس يونيليفر لمنظمات يهودية في أمريكا: الشركة ترفض حركة المقاطعة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
صندوق معاشات نيويورك ينضم إلى عمليات التخارج من يونيليفر بسبب قيود إسرائيل
صندوق معاشات نيويورك ينضم إلى عمليات التخارج من يونيليفر بسبب قيود إسرائيل   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

(رويترز) – سعت شركة يونيليفر لتهدئة مخاوف عدد من المنظمات اليهودية الأمريكية التي انتقدت قرار وحدة بن آند جيري التابعة لها التوقف عن بيع البوظة (الآيس كريم) في الأراضي الفلسطينية الخاضعة للاحتلال الإسرائيلي فأعلنت رفضها لمعاداة السامية وقالت إن الشركة “لا تؤيد” حركة مقاطعة إسرائيل.

وقال ألان جوب الرئيس التنفيذي للشركة في رسالة إلى عدد من المنظمات اليهودية، إحداها رابطة مكافحة التشهير، يوم الثلاثاء “يونيليفر ترفض رفضا تاما أي أشكال من التمييز أو التعصب وتتبرأ منها بكل صراحة. فمعاداة السامية ليس لها أي مكان في أي مجتمع”.

وأضاف “لم يحدث قط أن أبدينا أي تأييد لحركة المقاطعة وليست لدينا أي نية لتغيير هذا الموقف”.

وتسعى حركة المقاطعة لعزل إسرائيل بسبب معاملتها للفلسطينيين. وقد سنت 35 ولاية أمريكية قوانين وأصدرت أوامر تنفيذية ضد الحركة.

وفي الأسبوع الماضي، قالت شركة بن آند جيري إنها ستوقف نشاطها في الأراضي الفلسطينية المحتلة والذي تباشره الشركة من خلال شريك يعمل بترخيص منها منذ 1987.

وترى معظم الدول أن المستوطنات الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية مخالفة للقانون. وترفض إسرائيل ذلك.

وتعتبر الأمم المتحدة المستوطنات الإسرائيلية المبنية على الأراضي التي احتلتها إسرائيل في حرب 1967 غير قانونية وعقبة أمام السلام.

وأثار قرار شركة بن آند جيري ردود فعل حادة من القيادات الإسرائيلية وقال رئيس الوزراء نفتالي بينيت إنه قرار صارخ مناهض لإسرائيل وقال وزير الخارجية يائير لابيد إنه “من المخزي الاستسلام لمعاداة السامية”.