المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيس وزراء اليابان يعتذر عن تخطيه أجزاء من خطاب هيروشيما

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
رئيس وزراء اليابان يعتذر عن تخطيه أجزاء من خطاب هيروشيما
رئيس وزراء اليابان يعتذر عن تخطيه أجزاء من خطاب هيروشيما   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

طوكيو (رويترز) – اعتذر رئيس الوزراء الياباني يوشيهيدي سوجا يوم الجمعة عن تخطيه بطريق الخطأ أجزاء من خطاب ألقاه في هيروشيما إحياء للذكرى السنوية لقصف الولايات المتحدة المدينة بقنبلة نووية قبل 76 عاما.

وذكرت تقارير إعلامية أنه تخطى صفحة من الخطاب، وأن الخطأ لوحظ عندما توقفت هيئة الإذاعة والتلفزيون العامة (إن.إتش.كيه) عن عرض عناوين تلخص ما يقوله.

وجذب الخطأ الانتباه بسبب أهمية المراسم التي تقام كل عام لتذكر الذين لقوا حتفهم من الانفجار. ويتعرض سوجا بالفعل لضغوط من منتقدين للمضي قدما في دورة الألعاب الأولمبية بطوكيو وسط زيادة في إصابات كوفيد-19.

وقال سوجا في مؤتمر صحفي بعد مراسم إحياء الذكرى “أريد أن أغتنم هذه المناسبة لأعتذر عن تخطي بعض أجزاء من خطابي”.

وذكرت وكالة كيودو للأنباء أن الأجزاء التي تخطاها سوجا تضمنت أن اليابان هي الدولة الوحيدة التي تعرضت لقصف نووي، ومهمتها لتحقيق عالم خال من الأسلحة النووية.

وفي الساعة الثامنة والربع من صباح يوم السادس من أغسطس آب عام 1945، ألقت طائرة حربية أمريكية من طراز بي-29، قنبلة أطلق عليها اسم “ليتيل بوي” (الصبي الصغير) ومحت المدينة لتقتل 140 ألفا من سكانها الذين قدر عددهم بنحو 350 ألف نسمة، بينما لقي آلاف آخرون حتفهم لاحقا بسبب الإصابات أو الأمراض المرتبطة بالإشعاع.