المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أمريكا تعلن عن 165 مليون دولار مساعدات إنسانية جديدة لليمن

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

دبي (رويترز) – أعلن المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيم ليندركينح يوم الاثنين أن الولايات المتحدة خصصت 165 مليون دولار مساعدات إنسانية جديدة لليمن مضيفا أنه يأمل في أن يكون من شأن ذلك تشجيع مانحين آخرين على تقديم تبرعات لمواجهة نقص التمويل في اليمن.

وظهرت فجوة خطيرة في الاستجابة للتبرع لمساعدة اليمن العام الماضي، لكن تبرعات أكثر بدأت في التدفق من مارس آذار إلى أبريل نيسان بعد أن قال مسؤولون في الأمم المتحدة إن اليمن يمكن أن يشهد أسوأ مجاعة في العالم منذ عقود.

وقال ليندركينح للصحفيين “ندعم جهود منع حدوث مجاعة باتت مرة أخرى تهديدا حقيقيا للغاية”. وأضاف “آمل أن يتبع الإعلان (عن التبرع) اليوم إعلانات أخرى”.

وارتفعت الأسعار بدرجة لا يتحملها الكثيرون بسبب الأزمة الاقتصادية الخانقة في اليمن والقيود المفروضة على الواردات الغذائية.

وستُقدم المساعدات التي أعلن عنها ليندركينج عن طريق الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

وفي مارس آذار 2020، علقت الوكالة جزئيا تمويلها لأجزاء من اليمن تقع تحت سيطرة حركة الحوثي المتحالفة مع إيران بسبب مخاوف من تدخل الحركة وعرقلتها لعملية المساعدات.

ومع ذلك، قالت ساره تشارلز مساعدة مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية للمساعدات الإنسانية إن الوكالة استأنفت هذه البرامج في مارس آذار.

وفي العام الجاري، كثفت الأمم المتحدة والولايات المتحدة جهود تحقيق تقدم بغية إنهاء الحرب المستمرة منذ ست سنوات بين الحوثيين والتحالف الذي تقوده السعودية والذي يساند الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

وتعثرت مبادرة تقودها الأمم المتحدة تدعو لوقف إطلاق النار ورفع القيود البحرية والجوية التي يفرضها التحالف على المناطق الخاضعة لسيطرة الحوثيين. ويسعى التحالف إلى اتفاق متزامن بينما يصر الحوثيون على رفع الحصار أولا.

وعينت الأمم المتحدة الأسبوع الماضي الدبلوماسي السويدي هانز جروندبيرج مبعوثا خاصا جديدا للأمم المتحدة إلى اليمن.