المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بايدن يدافع عن قرار الانسحاب ويتهم جيش أفغانستان بعدم الرغبة في القتال

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
بايدن: لم يكن من المفترض أبدا أن تكون المهمة الأمريكية في أفغانستان بناء دولة
بايدن: لم يكن من المفترض أبدا أن تكون المهمة الأمريكية في أفغانستان بناء دولة   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

واشنطن (رويترز) – قال الرئيس الأمريكي جو بايدن اليوم الاثنين إنه “يقف بكل قوة” وراء قراره سحب القوات الأمريكية من أفغانستان ورفض الانتقاد الواسع للانسحاب غير المنظم الذي يمثل له أزمة.

وقال بايدن إنه لم يكن من المفترض أبدا أن تكون مهمة الولايات المتحدة في أفغانستان بناء دولة. وحول سيطرة طالبان على كل أفغانستان، ألقى باللائمة على القادة السياسيين الأفغان الذين فروا من البلاد وعدم وجود رغبة لدى جيش أفغانستان في قتال الجماعة المتشددة.

واحتشد ألوف المدنيين الساعين للفرار من أفغانستان بمطار كابول يوم الاثنين، مما دفع الجيش الأمريكي إلى تعليق عمليات الإجلاء مؤقتا في حين تعرضت الولايات المتحدة لانتقادات متزايدة في الداخل بسبب انسحابها من البلاد.

وقال بايدن أيضا إن قراره جاء نتيجة الالتزام الذي قطعه على نفسه تجاه القوات الأمريكية بأنه لن يطلب منهم الاستمرار في المخاطرة بأرواحهم من أجل حرب كان ينبغي أن تنتهي منذ فترة طويلة.

وقال “فعل قادتنا ذلك في فيتنام عندما جئت إلى هنا وأنا شاب. لن أفعل ذلك في أفغانستان… أعلم أن قراري سيتعرض للانتقاد لكنني أفضل أن أتلقى كل تلك الانتقادات على نقل هذا القرار لرئيس آخر”.