المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسلحون يقتلون 37 بينهم أطفال في قرية بالنيجر

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

نيامي (رويترز) – أفاد جهاز أمني ومسؤول محلي بأن مسلحين مجهولين قتلوا 37 مدنيا، من بينهم 14 طفلا، في هجوم على قرية بجنوب غرب النيجر.

ووقع الهجوم يوم الاثنين في قرية بانيبانجو بمنطقة تيلابري قرب الحدود مع مالي حيث قتل إسلاميون متشددون مئات المدنيين هذا العام.

ولم ترد الحكومة على طلبات للتعليق على المعلومات التي نشرها مصدران أمنيان وأكدها مسؤول محلي شارك في جنازة جماعية في القرية.

وأشارت منظمة هيومن رايتس ووتش، ومقرها نيويورك، في تقرير صدر في 11 أغسطس آب إلى أن جماعات مسلحة في منطقتي تيلابري وتاهوا بالنيجر قتلت أكثر من 420 مدنيا وطردت عشرات الآلاف من ديارهم عام 2021.

ووقعت الهجمات ضمن صراع أوسع يمتد عبر المناطق الحدودية في مالي وبوركينا فاسو والنيجر في منطقة الساحل الأفريقي وهي المناطق التي يسعى جهاديون مرتبطون بتنظيمي القاعدة والدولة الإسلامية للسيطرة عليها.

وشهدت النيجر وحدها زيادة حادة في الهجمات على المدنيين هذا العام شملت بعضا من أسوأ أعمال العنف فيما تعيه الذاكرة. ففي مارس آذار، قتل مهاجمون 137 في مداهمات منسقة في منطقة تاهوا بجنوب غرب النيجر. وفي يناير كانون الثاني، قُتل أكثر من 100 في المنطقة نفسها التي شهدت هجوم أمس.