المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مفوضية اللاجئين: الأفغان المهددون "ليس أمامهم طريق واضح للفرار"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
مفوضية اللاجئين: الأفغان المهددون "ليس أمامهم طريق واضح للفرار"
مفوضية اللاجئين: الأفغان المهددون "ليس أمامهم طريق واضح للفرار"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

جنيف (رويترز) – قالت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة يوم الجمعة إن معظم الأفغان غير قادرين على مغادرة بلادهم، مضيفة أن أولئك الذين ربما يواجهون الخطر “ليس أمامهم طريق واضح للفرار”.

وجددت شابيا مانتو المتحدثة باسم المفوضية الدعوة إلى البلدان المجاورة لإبقاء الحدود مفتوحة أمام طالبي اللجوء في ضوء ما وصفتها بأنها “أزمة متصاعدة”.

وقالت في إفادة صحفية في جنيف “الغالبية العظمى من الأفغان غير قادرين على مغادرة البلاد عبر القنوات العادية… حتى اليوم، أولئك الذين قد يكونون في خطر ليس لديهم مخرج واضح”.

وذكرت أنه لم يكن هناك سوى “تحركات محدودة” للأفغان الذين يعبرون الحدود إلى باكستان وإيران. ويستضيف البلدان بالفعل 90 في المئة من 2.6 مليون لاجئ أفغاني مسجل منذ فرارهم من وطنهم على مدى العقود الماضية.

وقال مسؤول في حلف شمال الأطلسي يوم الجمعة إن أكثر من 18 ألف شخص نُقلوا جوا من كابول منذ استيلاء طالبان على العاصمة الأفغانية، وتعهد بتكثيف جهود الإجلاء مع تصاعد الانتقادات لطريقة تعامل الغرب مع الأزمة.

ورحبت مانتو بإجلاء المواطنين الأفغان من خلال مثل هذه البرامج الثنائية المنفصلة، لكنها شددت على أن هذه البرامج ينبغي ألا تكون بديلا عن “استجابة إنسانية دولية عاجلة وأوسع نطاقا”.

وأضافت أن “المفوضية لا تزال تشعر بالقلق إزاء مخاطر انتهاكات حقوق الإنسان ضد المدنيين في ظل هذه الأوضاع المتطورة، بما في ذلك النساء والفتيات”.