المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير الدفاع الأسترالي: جنودنا غادروا مطار كابول قبل الهجوم

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
وزير الدفاع الأسترالي: جنودنا غادروا مطار كابول قبل الهجوم
وزير الدفاع الأسترالي: جنودنا غادروا مطار كابول قبل الهجوم   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

سيدني (رويترز) – قال وزير الدفاع الأسترالي بيتر داتون يوم الجمعة إنه لا يوجد جنود أستراليون بين القتلى في الهجوم الانتحاري الذي وقع بمطار كابول وإن جميع أفراد الجيش غادروا أفغانستان قبل الهجوم.

واستهدف تنظيم الدولة الإسلامية بوابات مطار كابول المكتظة في هجوم انتحاري وقع يوم الخميس مما أسفر عن مقتل عشرات المدنيين و13 جنديا أمريكيا، وتسبب في إحداث الفوضى في الجسر الجوي الذي يهدف إلى نقل عشرات الآلاف من الأفغان الذين يحاولون الفرار من البلاد.

ولم يلتزم داتون بإعادة القوات الأسترالية إلى أفغانستان أو يستبعد ذلك، إذا كانت هناك أي طلبات من الولايات المتحدة وذلك بعد أن قال الرئيس جو بايدن إنه طلب من وزارة الدفاع الأمريكية إعداد خطط للرد على الجناة.

وقال داتون للصحفيين في كانبيرا “سنرى ما سيقوله الأمريكيون في الأيام المقبلة. ينصب التركيز في الوقت الحالي على التأكد من أن الأمريكيين والبريطانيين وأولئك الذين ما زالوا في كابول يمكن نقلهم بأمان. وهذا هو التركيز الوحيد في الوقت الحالي”.

وحذر داتون من احتمال وقوع مزيد من الهجمات وحث الأستراليين وغيرهم من حاملي تأشيرات أستراليا على الابتعاد عن مطار كابول. وقال إن السلطات تحاول معرفة ما إذا كان أي مواطن أو مقيم أسترالي قد قُتل في الهجوم.

وحثت أستراليا يوم الأربعاء مواطنيها ومن لديهم تأشيرة دخول إلى أستراليا على مغادرة المناطق القريبة من مطار كابول وسط وجود تهديدات إرهابية وذلك بعد إجلاء أفرادها منذ أكثر من أسبوع. وأجلت حتى الآن أكثر من 4000 شخص من أفغانستان.

ولا يزال العديد من هؤلاء في الإمارات العربية المتحدة، وقال داتون إن رحلات الإعادة ستواصل نقل كل هؤلاء إلى أستراليا.