المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

متحدث: جبهة التغيير والوفاق في تشاد مستعدة للانضمام إلى الحوار الوطني

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
متحدث: جبهة التغيير والوفاق في تشاد مستعدة للانضمام إلى الحوار الوطني
متحدث: جبهة التغيير والوفاق في تشاد مستعدة للانضمام إلى الحوار الوطني   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

نجامينا (رويترز) – قالت جبهة التغيير والوفاق في تشاد، التي تقف وراء تمرد دام وقع هذا العام، يوم الجمعة إنها مستعدة للمشاركة في حوار وطني اقترحه رئيس البلاد المؤقت محمد إدريس ديبي.

وتولى ديبي السلطة في أبريل نيسان بعد مقتل والده، الرئيس السابق للبلاد، بينما كان يتفقد قوات تقاتل متمردين عبروا الحدود الشمالية من ليبيا لإنهاء حكمه الذي استمر 30 عاما.

ورحبت الجماعة المتمردة المتمركزة في ليبيا والتي أعلنت مسؤوليتها عن مقتل الرئيس السابق، الآن بدعوة ديبي إلى إجراء محادثات مع جميع الجهات المعنية، ومن بينها الجماعات المسلحة المعارضة.

وقال المتحدث باسم جبهة التغيير والوفاق “إذا كانت هناك مبادرات سلمية لبناء تشاد ديمقراطية جديدة تخلو من الديكتاتورية والمصادرة المطلقة للسلطة، فإننا سننضم إليها بالتأكيد”.

ورفض المجلس العسكري الانتقالي بقيادة ديبي في السابق التفاوض مع الجماعات المتمردة، لا سيما أعضاء جبهة التغيير والوفاق، التي اجتاحت البلاد في أبريل نيسان قادمة من قواعدها في ليبيا متجهة جنوبا لتصل على بعد 300 كيلومتر من العاصمة نجامينا قبل أن يبعدها الجيش.