المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البابا فرنسيس يصف الانسحاب من أفغانستان بأنه "مشروع"

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
البابا فرنسيس يصف الانسحاب من أفغانستان بأنه "مشروع"
البابا فرنسيس يصف الانسحاب من أفغانستان بأنه "مشروع"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

مدينة الفاتيكان (رويترز) – قال البابا فرنسيس إن انسحاب الغرب من أفغانستان “مشروع” لكنه وجه انتقادات لتدخله هناك من الأصل واستخدم اقتباسا نسبه خطأ إلى المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بينما قائله هو الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وتطرق البابا (84 عاما) للأوضاع في أفغانستان خلال مقابلة بثتها يوم الأربعاء شبكة إذاعات كوبي الإسبانية.

وقال “الانسحاب (من أفغانستان) مشروع“، وأضاف دون إسهاب أن دبلوماسية الفاتيكان ستعمل على محاولة منع الانتقام من الناس هناك.

لكنه انتقد الطريقة التي تم بها الانسحاب.

قال “على حد علمي، لم يتم أخذ كل الاحتمالات في الاعتبار في هذا الشأن… أو هكذا يبدو الأمر. لا أريد أن أصدر حكما. لا أعلم إن كانت مراجعة ستجرى أم لا، لكن بالطبع كان هناك الكثير من الخداع ربما من جانب السلطات الجديدة (طالبان). أقول خداع أو الكثير من السذاجة.. لا أعرف”.

وفي ذات المقطع من المقابلة، شرح البابا بالإسبانية اقتباسا نسبه لميركل عن أن الوقت كان قد حان لإنهاء التدخلات الخارجية في أفغانستان والتي كانت تهدف لإرساء الديمقراطية بينما تجاهلت التقاليد والثقافة.

لكن قائل هذا الاقتباس في الواقع هو بوتين وقاله خلال مؤتمر صحفي مع ميركل في موسكو في 20 أغسطس آب.