المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

جنرال أمريكي: معظم من تم إجلاؤهم من أفغانستان إلى قطر نقلوا إلى أوروبا وأمريكا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
جنرال أمريكي: معظم من تم إجلاؤهم من أفغانستان إلى قطر نقلوا إلى أوروبا وأمريكا
جنرال أمريكي: معظم من تم إجلاؤهم من أفغانستان إلى قطر نقلوا إلى أوروبا وأمريكا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

الدوحة (رويترز) – قال جنرال أمريكي يوم السبت إن الولايات المتحدة نقلت معظم من أجلتهم من أفغانستان إلى قطر، وعددهم أكثر من 57 ألفا، خارج الدولة الخليجية، حيث يوجد بعضهم الآن في الولايات المتحدة في حين يتم التعامل مع وضع آخرين في أوروبا.

وأجلت الولايات المتحدة ما يقرب من 124 ألف شخص من كابول الشهر الماضي في إطار جسر جوي ضخم أُقيم بقيادة الولايات المتحدة لنقل رعاياها وأفغان وغيرهم من جنسيات أخرى مع سيطرة حركة طالبان على أفغانستان.

وتم إجلاء كثير من هؤلاء، وبينهم أشخاص لا يملكون وثائق أو في انتظار الحصول على تأشيرة دخول أمريكية، من خلال قواعد عسكرية في الشرق الأوسط بما في ذلك قاعدة العديد في الدوحة بقطر.

وقال البريجادير جنرال جيرالد دونوهيو للصحفيين إن أقل من 1400 ممن تم إجلاؤهم ما زالوا حتى الآن في العديد، ومن المقرر نقل كثير منهم من القاعدة يوم السبت بينما ستبقى مجموعة صغيرة تحتاج إلى رعاية طبية حتى تتمكن من السفر.

ولم يتضح على وجه اليقين عدد من نقلوا إلى الولايات المتحدة وأوروبا، وما زال عدد غير محدد موجودين أيضا في قاعدة قريبة في قطر.

وقال الجنرال الأمريكي إن قاعدة العديد شهدت في وقت ما وجود ما يزيد على 17500 ممن جرى إجلاؤهم. وأضاف أن تسعة أطفال ولدوا في القاعدة أثناء مهمة الإجلاء.

وبعد انتهاء مهمة صعبة في كابول تضمنت إجلاء أفغان معرضين للخطر ينتظر الآن آلاف، بعضهم ليس لديه وثائق أو طلباته للحصول على تأشيرة أمريكية معلقة، وآخرون ضمن عائلات ذات أوضاع هجرة مختلطة، في “مراكز عبور” في بلدان ثالثة.

ويتعين على الأفغان اجتياز عقبات الهجرة البيروقراطية كي يتسنى لهم دخول الولايات المتحدة في نهاية المطاف.