المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيسي يقول إيران مستعدة لإجراء محادثات نووية لكن ليس تحت "ضغط" غربي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
رئيسي يقول إيران مستعدة لإجراء محادثات نووية لكن ليس تحت "ضغط" غربي
رئيسي يقول إيران مستعدة لإجراء محادثات نووية لكن ليس تحت "ضغط" غربي   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

دبي (رويترز) – قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي يوم السبت إن إيران مستعدة لإجراء محادثات مع القوى الغربية لإحياء الاتفاق النووي الموقع عام 2015 لكن ليس تحت “ضغط” غربي، مضيفا أن طهران تسعى من أجل مفاوضات تؤدي إلى رفع العقوبات الأمريكية.

كانت فرنسا وألمانيا قد دعتا طهران للعودة إلى طاولة المفاوضات بعد توقف المحادثات في أعقاب الانتخابات الإيرانية في يونيو حزيران، حيث تدعو باريس لاستئناف المحادثات فورا وسط قلق الغرب من توسيع إيران لأنشطتها النووية.

وعبرت فرنسا وألمانيا وبريطانيا الشهر الماضي عن قلقها البالغ إزاء تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي أكدت أن إيران أنتجت لأول مرة معدن يورانيوم مخصب بدرجة نقاء انشطاري تصل إلى 20 بالمئة ورفعت الطاقة الإنتاجية لليورانيوم المخصب إلى 60 بالمئة.

وتقول إيران إن برنامجها النووي سلمي وإنها أبلغت الوكالة الدولية للطاقة الذرية بأنشطتها وإنها مستعدة للعودة عن الخطوات التي اتخذتها بعيدا عن اتفاق 2015 إذا عادت الولايات المتحدة للاتفاق ورفعت العقوبات.

وقال رئيسي في مقابلة مع التلفزيون الرسمي أذيعت على الهواء مباشرة “الغربيون والأمريكيون يسعون وراء محادثات مع الضغط… لقد أعلنت بالفعل أننا سنجري محادثات بناء على أجندة حكومتنا، لكن ليس تحت ضغط”.

ومضى يقول “المحادثات على جدول الأعمال… نسعى من أجل مفاوضات تفضي إلى تحقيق الهدف… وهو رفع العقوبات عن الأمة الإيرانية”.