المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيضانات عارمة تقتل 17 معظمهم مصابون بكورونا في مستشفى مكسيكي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters

مكسيكو سيتي (رويترز) – قالت السلطات المكسيكية يوم الثلاثاء إن فيضانات عارمة أسفرت عن مقتل 17 شخصا، معظمهم مصابون بكوفيد-19، في مستشفى بولاية إيدالجو في وسط البلاد بعدما أدت الأمطار الغزيرة إلى فيضان مياه نهر تولا.

وذكرت الحكومة في بيان أن العاملين في خدمة الطوارئ أجلوا أكثر من 40 مريضا آخرين من المستشفى العام في بلدة تولا فيما أظهر تقييم مبدئي أن نحو 2000 منزل تضررت من الفيضانات.

وقال عمر فياض حاكم إيدالجو لوسائل إعلام محلية إن 15 أو 16 من القتلى من مرضى كوفيد-19. وقالت وسائل إعلام إن الوفيات حدثت عندما تسببت سيول ناجمة عن أمطار هطلت على مدار أيام في انقطاع الكهرباء عن المستشفى.

ونشر فياض صورا على وسائل التواصل الاجتماعي ظهرت فيها ممرضات يدفعن أسرة طبية إلى خارج المستشفى لنقل المرضى إلى بر الأمان. وخاضت بعض الممرضات في مياه تصل إلى الركبتين.

وأظهرت لقطات مصورة نقل مرضى على أجهزة التنفس الصناعي إلى زوارق سريعة.