المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

أستراليا تقول إن 3500 شخص وصلوا إليها من أفغانستان

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
أستراليا تدافع عن طريقة تعاملها مع صفقة الغواصات مع فرنسا
أستراليا تدافع عن طريقة تعاملها مع صفقة الغواصات مع فرنسا   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

كانبيرا (رويترز) – قال رئيس وزراء أستراليا سكوت موريسون يوم الخميس إن بلاده استقبلت أكثر من 3500 شخص تم إجلاؤهم من أفغانستان، معظمهم نساء وأطفال، بعد سيطرة حركة طالبان على السلطة.

وبدأ جسر جوي دولي في 14 من أغسطس آب مع وصول الحركة الإسلامية إلى أبواب كابول، بعد سيطرتها على معظم البلاد. وفي إطار تلك الجهود أجلت أستراليا 4100 من مواطنيها ومن الأفغان الذين يملكون تأشيرة، غير أن بعض مزدوجي الجنسية فضلوا الذهاب إلى أماكن أخرى.

وتم إجلاء عدد كبير من هؤلاء إلى الإمارات العربية المتحدة تمهيدا لإعادة نقلهم إلى أستراليا، وقال موريسون إن آخر رحلة وصلت مساء يوم الأربعاء.

وأضاف للصحفيين في كانبيرا “من بين هؤلاء البالغ عددهم 3500، نحو 2500 من النساء والأطفال”.

كانت أستراليا جزءا من القوة الدولية بقيادة حلف شمال الأطلسي التي دربت قوات الأمن الأفغانية وحاربت حركة طالبان على مدى 20 عاما بعدما أطاحت قوات دعمها الغرب بالحركة الإسلامية من السلطة في 2001. وخدم أكثر من 39 ألف جندي أسترالي في أفغانستان وقُتل 41 منهم.