المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

روسيا تتهم شركات التكنولوجيا الأمريكية العملاقة بالتدخل في الانتخابات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
موسكو: التوتر مع أمريكا بسبب أوكرانيا يهدد بتكرار أزمة الصواريخ الكوبية
موسكو: التوتر مع أمريكا بسبب أوكرانيا يهدد بتكرار أزمة الصواريخ الكوبية   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

موسكو (رويترز) – قالت وزارة الخارجية الروسية يوم الجمعة إنها استدعت السفير الأمريكي جون سوليفان لمقابلة نائب وزير الخارجية الروسي سيرجي ريابكوف بخصوص تدخل مزعوم في الانتخابات البرلمانية التي تجرى في سبتمبر أيلول.

وأضافت الخارجية الروسية في بيان أن موسكو تملك “أدلة قطعية” على أن شركات تكنولوجيا أمريكية عملاقة مقرها الولايات المتحدة تنتهك القوانين الروسية قبيل الانتخابات القادمة.

ولم تذكر الشركات بالاسم، كما لم تحدد طبيعة المخالفات المشار إليها.

وقال البيان “في هذا الصدد، جرى توضيح أن التدخل في الشؤون الداخلية لبلادنا غير مقبول تماما”.

ولم ترد السفارة في روسيا أو وزارة الخارجية الأمريكية على الفور على طلب للتعليق.

وقالت روسيا في وقت سابق من سبتمبر أيلول الجاري إنها قد تتعامل مع رفض شركتي أبل وجوجل إزالة تطبيق منتقد الكرملين أليكسي نافالني من متجريهما على الإنترنت على أنه تدخل في الانتخابات.

ويروج نافالني وحلفاؤه لخطة تصويت تطلب من متابعيه مساندة المرشحين الذين يُعتقد أنهم يتمتعون بأفضل فرص لإلحاق الهزيمة بحزب روسيا الموحدة الحاكم في حملات الانتخابات المحلية.